الجمعيات الصحية والمسؤولية الاجتماعية!
الكاتب : محمد البلادي

من نافلة القول أن مفهوم المسؤولية الاجتماعية قد تطور من مجرد المشاركة البسيطة في تقديمالمساعدات المالية المباشرة، الى الاهتمام بكل النواحي الاقتصادية والصحية والبيئية والتعليميةوالحقوقية للمجتمعات المحلية، وتحسين الخدمات المقدمة لأفرادها، ومشاركة الأجهزة الحكومية في إيجادحلول للمشكلات والتحديات الصحية والاجتماعية التي يواجهها.. ولعل من أهم هذه الأدوار وأعمقها دعمالأبحاث العلمية المتخصصة في مجال الصحة تحديداً، وعقد المؤتمرات واللقاءات التي تولي اهتماماًبهذا الجانب وتساعد في نشر الوعي الصحي بين أفراد المجتمع.

· في المدينة النبوية عقدت جمعية المدينة المنورة الخيرية للسكري (سُكّر) الأسبوع الماضي؛ ندوتهاالثانية لمستجدات داء السكري التي تنظمها الجمعية للعام الثاني، بمشاركة مختصين ومهتمين منجميع مناطق المملكة. وقد خرجت الندوة التي استفاد منها 600 مشارك بالعديد من التوصيات الهامةالتي نأمل أن يكون لها أثر إيجابي ملموس في محاصرة هذا الوباء الذي يتعاظم خطره؛ خصوصاً فيمجتمعاتنا العربية.

· الجمعية المدنية التي تسعى بجدية ملحوظة للحد من انتشار داء السكري من خلال عدة وسائل منها:تشجيع إجراء البحوث والاستشارات العلمية، والمشاركة في المعارض المحلية والإقليمية والدَولية،والتنسيق في البرامج التدريبية والتخصصية مع المنشآت الصحية المعتمدة ، وتقديم الرعاية والتوعيةوالتثقيف الصحي و الاستشارات المتخصصة، وتوثيق العلاقة بين العاملين والمهتمين بمرض السكري،وإقامة الفعاليات التوعوية والتثقيفية وقامت كذلك بالعديد من المشاركات المجتمعية في الأسواقوالمدارس، كما قدمت خدماتها لضيوف الرحمن حيث بلغ عدد المستفيدين أكثر من ستة آلاف حاج.

· لا شك أن للجمعيات الصحية الخيرية أهمية كبيرة في المجتمعات، حتى المتقدمة منها طبياً، وفيأمريكا آلاف الجمعيات الخيرية الطبية التي تحظى بدعم مالي من المواطنين والشركات وكذلك منالحكومة التي تقدم لها تسهيلات إدارية واعفاءات من الضرائب.. وبلادنا بها ولله الحمد العديد من هذهالجمعيات التي تملك الكثير من الشخصيات المخلصة في مجال العمل الخيري الصحي، كما تملكالكثير من الطموحات والآمال، إلا أن هذه الطموحات تصطدم في الغالب بمشكلة التمويل المالي،فالأعمال متغيرة ومتطورة ومكلفة، مما يتطلب المزيد من الدعم والمساندة المالية لهذه الجمعيات لأداءدورها على أكمل وجه.. بالإضافة الى حاجتها لإعلام متخصص يعرّف بها، ويبرز الجهود الإنسانية التيتقوم بها.. ويرفع من الوعي المجتمعي بالتطوع والعمل الخيري بشكل عام.

· الجمعيات الخيرية الطبية ومنها (جمعية سكر) هي عقد جميل من لآلئ العمل الخيري يحيط برقبةالخدمات الصحية ويزينها.. إلا أنها بحاجة للمزيد من الدعم المعنوي والمالي والإداري والإعلامي كيتحقق تطلعاتها.

أكتوبر 26th, 2019248

اكتب تعليق