تجنّب الأخطاء الغبية!
الكاتب : محمد البلادي

 

▪️ ( تشارلي مونجر) هو اليد اليمنى للملياردير (وارن بافيت) يقول في إحدى مقالاته مُلخِّصاً المبدأ الذي تعلَّمه من (بافيت): «بينما يحاول معظم الناس أن يكونوا أذكياء، حاول أنت تجنُّب الأخطاء الغبية التي يقعون فيها، فالأهم من محاولة الفوز تجنُّب الخسارة»!. لقد حقق (مونجر وبافيت) ثروات هائلة من خلال تجنب الوقوع في الأخطاء الساذجة التي يسقط فيها معظم الناس يومياً. إن مبدأ عدم الخسارة هو الركيزة الأولى للنجاح الاقتصادي، كما أنه فلسفة مفيدة في الحياة عموماً أياً كانت أهدافنا، فالنجاح يصبح أسهل إن تجنبت الوقوع في الأخطاء الغبية. وسنسرد اليوم أشهر النماذج العقلية لتجنب الأخطاء الساذجة أو الغبية.

١-الخريطة ليست هي الواقع:

غالبًا ما يخلط الناس بين مفاهيمهم عن الواقع؛ والواقع نفسه!.. ثق أن الخريطة ليست هي الواقع، وأن الإعلان التجاري ليس هو المنتج، والسيرة الذاتية ليست هي مقدم الطلب.. ودرجة الاختبار ليست هي درجة ذكائك!. ولأن معظم تصوراتنا للواقع هي خرائط تبنيها أدمغتنا بناء على ما تدركه حواسنا، فإنها قد تمثل مشكلة مثل أي خريطة أخرى. فحواسنا محدودة وأدمغتنا ليست مجهزة لإدراك النطاق الكامل للواقع، كما أنها تتأثر بالتحيزات المعرفية التي تشوه تفكيرنا، ولهذا تجدنا نفضل المعلومات التي تؤكد معتقداتنا الحالية. لذا كن متشككًا حتى في خرائطك العقلية، تذكر قصورها، وكن على استعداد لتغييرها متى وجدت الأدق والأصوب.

2. فعّل المستوى الثاني من التفكير:
في العام 1958 قررت الصين إعلان الحرب على عصفور (الدوري) الصغير بحجة أنه يأكل 10% من المحصول!.. كان قراراً سطحياً لم يتسبب في كارثة بيئية فقط؛ بل مات بسببه 50 مليوناً من البشر فيما سمي بالمجاعة العظمى. هذا القرار المتسرع هو أوضح مثال على الفرق بين المستوى الأول والتفكير من المستوى الثاني، عندما تواجه مشكلة معقدة أو قرارًا صعبًا، فكِّر بعمق في التأثيرات غير المباشرة لكل حل أو خيار، يمكنك تحديد النتائج السلبية قبل ظهورها. وسيساعد ذلك في تجنب الأخطاء الغبية الكارثية.

3. الضرب في الصفر:
في الرياضيات قاعدة بسيطة تقول إن كل شيء مضروب في صفر يساوي صفراً دائماً، بمعنى مهما كانت أرقامك عالية من حيث الموهبة والدعم وسجل الإنجازات، فبمجرد أن تضيف «صفر» من إدمان المخدرات أو الغش أو التهاون مثلاً إلى معادلتك، ستكون النتيجة النهائية صفرًا. هذه الحقيقة تقول إنه يمكن القضاء على كل موهبتك وعملك الجاد من خلال حلقة ضعيفة واحدة فقط في السلسلة.. لذا قم بتقوية الجزء الأضعف في سلسلتك حتى تضمن عدم إضافة ما يوصلك إلى الصفر.

4. فكِّر بطريقة معكوسة:
عالم الرياضيات الألماني (كارل جاكوبي) كان يحل أعقد المسائل الرياضية باتباع طريقة التفكير العكسي، حيث يقول إن إحدى أفضل الطرق لتوضيح تفكيرك هي إعادة صياغة المشكلة بشكل عكسي، فالحلول غالبًا ما تأتي بسهولة أكبر. التفكير العكسي نهج مفيد حتى في حياتنا العامة، مثل التفكير: كيف يمكنني تدمير صحتي؟، أو كيف يمكنني إضاعة المزيد من وقتي؟ قد يبدو التفكير إلى الوراء أمراً غير منطقي ولكنه يساعد في تحسين فهمك للمشكلات ويخرجك من طريقة تفكيرك المعتادة، ويمنعك من السقوط في الأخطاء الغبية.

▪️ باختصار: قبل الربح، تأكد دوماً من أنك لا تخسر.

سبتمبر 30th, 2020631

اكتب تعليق