غير عاداتك تتغير حياتك(٢)
الكاتب : محمد البلادي

 

نكمل اليوم ما كنا قد بدأناه في مقال الأربعاء من سرد لأهم (العادات السامة) التي يتفق معظم خبراء علم النفس على ضرورة تحطيمها قبل البدء بتطوير ذواتنا، وتحسين جودة حياتنا، انطلاقاً من مبدأ مهم هو: (غيّر عاداتك وستتغير حياتك).

4- لا تخش التغيير: تتغير الحياة بشكل أسرع مما نتوقع، كل يوم هناك تحديات جديدة، من يكسبون هذه التحديات هم الأشخاص الأكثر قدرة على التكيف على المدى الطويل.. تعامل مع التغيير بعقلية متفهمة، فهناك دائمًا جانب إيجابي لكل شيء.. كن شجاعًا، وراقب الجوانب الإيجابية للتغيير، ولا تخشَ التجربة، وإذا كان الأمر لا يزال مخيفًا لك، فاسأل نفسك: ما هو أسوأ شيء يمكن أن يحدث؟، في كثير من الأحيان، ستجد أن التغيير ليس مخيفاً كما كنت تظن.

5- لا تعش من راتب إلى راتب: كل يوم نتعرض لهجمات لا محدودة من عروض البيع الشرسة، لقد أصبح إجراء عمليات الشراء مجرد ضغطة زر، ويعرف المسوقون المحترفون كيفية الضغط على غرائزنا الاستهلاكية، والشراء حتى وان لم نكن بحاجة للسلعة.. الحقيقة القاسية هي أن الإفراط في الإنفاق لن يدمرك مالياً فحسب، بل سيضر أيضًا بمجالات أخرى من حياتك.. لا يمكنك تحسين جودة حياتك طالما كنت تعيش من راتب لراتب، وتحيط بك أشياء لا تحتاجها. قنن إنفاقك وتجنب الوقوع في فخ إضاعة راتبك بالكامل.. فقد تواجه حالات طوارئ غير متوقعة، وسيكون من الحصافة حينها أن يوجد لديك احتياطي مالي بدل انتظار الراتب التالي.

6- لا تعش في الماضي ولا المستقبل: أسرع طريقة لعيش حياة بائسة هي إضاعة وقتك الحالي في القلق إما بشأن أحداث في الماضي، أو بالتوجس والخوف من المستقبل.. من أهم شروط السعادة أن تتعلم كيفية التعايش الواقعي مع الحاضر، وكيفية الاستمتاع بمنجزاتك الآنية، والاحتفال بكل المواقف اليومية مهما كانت صغيرة بدلًا من التفكير في أخطاء الماضي أو هواجس المستقبل، ولأن هذه التوجسات ستفسد عليك في الغالب أي مهارات اكتسبتها، فمن المهم أن تعيش لحظتك الحاضرة، لأن الحاضر هو الوقت الوحيد الذي يمكنك التغيير والتأثير فيه.

·الخلاصة: لا يمكنك تحسين جودة حياتك ما لم تتخلص من الأخطاء التالية: 1- لا تصنع من الحبة قبة، فالحياة أسهل وأمتع بكثير إن تسامحنا معها، وسمحنا لأنفسنا بارتكاب الأخطاء ثم صححنا المسار. 2- لا تكن مهووساً بآراء الآخرين، فلن تستطيع إرضاء الجميع مهما فعلت. 3- لا تعش في عطلة نهاية الأسبوع فقط ولا تفقد فرصة التطور والتميز العملي طوال الأسبوع في انتظار العطلة للهروب، حاول التصالح مع عملك، فأيام الأسبوع فترة رائعة لتحديد أهداف صغيرة وواقعية. 4- لا تخش التغيير فمن يكسبون تحديات الحياة هم الأشخاص الأكثر قدرة على التكيف. 5- لا تعش من راتب إلى راتب، قنن إنفاقك وتجنب الوقوع في فخ إضاعة المال على السلع الاستهلاكية. 6- لا تعش في الماضي ولا حتى المستقبل بل حاول أن تعيش لحظتك الحاضرة لأن الحاضر هو الوقت الوحيد الذي يمكنك التغيير والتأثير فيه .

نوفمبر 21st, 2020131

اكتب تعليق