مستقبل مزدهر
الكاتب : د. سعود المصيبيح

 

أثنى المستشار الأمني والتربوي ورئيس مركز تعارفوا للإرشاد الاسري الدكتور سعود بن صالح المصيبيح على ميزانية هذا العام التي بشرت بمستقبل مزدهر في تنمية المملكة العربية السعودية وذلك في استدامة وتطوير الواقع المالي والتميز التنموي في مجال الادرة الحكومية التي ترشد الانفاق وتنوع مصادر الدخل. وأضاف د.المصيبيح بأن تخفيض العجز وزيادة الدخل رغم أنه عام عصيب على العالم أجمع إلا أن القيادة السعودية نجحت نجاحًا باهرًا في إدارة الجائحة وتميزت عالميا في أن يكون شعار ميزانية العام 2020 هو (الإنسان أولا ) حيث تمثلت الانسانية السعودية في علاج المقيمين ومخالفي الإقامة في موقف عظيم غير مستغرب. كما شهدنا تطورا ملحوظا في الإدارة الحكومية واستخدام التقنية والتطبيقات ومواصلة تحفيز المجتمع والقطاع الخاص وتقديم مبادرات متميزة لدعم المتضررين من الجائحة وتحملت الدولة الكثير من أجل سلامة واستقرار التنمية والاقتصاد في الوطن. وقال الدكتور المصيبيح بأننا فخورون كمواطنين بما تحقق وأن هذه الميزانية العظيمة تثبت سلامة رؤية 2030 وقدرتها على التأقلم مع كافة الظروف. وقال بأن قطاعات الدولة ممثلة في أجهزتها الحكومية قد نجحت في مواصلة عملها فقد ترأست مجموعة العشرين وأدارت اجتماعاتها بفاعلية وطبقت وطورت التعليم عن بعد وقدمت الخدمات الصحية والبلدية والتنمية الاجتماعية بشكل رائع ومميز يخدم الأسرة والمجتمع ويعزز روح الانتماء لهذا الوطن العظيم.

ديسمبر 16th, 2020311

اكتب تعليق