مجلس التعاون .. هل .. وهل ؟
الكاتب : محمد بن معروف الشيباني

الاثنين ٢٠١٥/٢/١٦
——————

يكتسب بيان الاجتماع الوزاري الطارئ (لمجلس التعاون الخليجي) حول إستيلاء الحوثيين على سلطات اليمن أهميةً خاصةً كونه الأول من هذا النوع بعد تولي خادم الملك سلمان مقاليد البلاد.
صحيح أن مآسي اليمن نتاجُ تدخلات إيران. لكن الصحيح أيضاً أنه ما كان ذلك ليتم بهذه السهولة لولا غياب أو تغييب (مجلس التعاون)، الذي إنشغلت دولُه إما بخلافاتها أو بالتورط في قضايا أبعد جغرافياً عن حدودها، حتى أوشك أن يتقوّض في 2014م.
تلوح في الأفق مساعٍ خفية لترتيب البيت الخليجي داخلياً. و أياً كانت أسس الترتيب أو أثمنتُه على أعضائه، فلا خيار لهم في معالجة كل قضيةٍ إقليميةٍ إلّا متحدين..بلسان واحد..و سياسة واحدة.
فالبديل هو أن ينهش لحمَهُم و إقتصادهُم الخصومُ و المنتفعون الساعون للتعامل معهم دولةً دولةً..بينما سيكونون أقوى لو إلتزموا و ألْزموا الآخرين بوحدة موقفهم تجاه الجميع.

طرحٌ سياسيٌ جديد، تفرضه الظروف و الأحوال. فهل يتبناه (المجلس).؟.

محمد معروف الشيباني
Twitter:@mmshibani

فبراير 16th, 20151373

اكتب تعليق