عواصف ُ ( التضليل )بعد ( الحزم)
الكاتب : محمد معروف الشيباني

الخميس ٢٠١٥/٤/٢٣م

وضعت عملياتُ (عاصفة الحزم) أوزارها، لكن باشر خصومُ المملكة و حسادها بعدها فوراً حروباً شرسةً في ساحاتٍ مفتوحة و لآمادٍ غيرِ محدودة.
إنها حروب إعلامِهم التي تستهدف :
• تشويه السعودية قيادةً و حكومةً و منهجاً بكل الإفتراءات و التشكيكات.
• تقزيمَ نصرها إلى أقلِ الحدود إنْ لم يَتسنَّ إعتباره هزيمةً.
• تَشتيتَ أذهانِ الناس بسيْلٍ من التضليلات.
هي حربٌ إعلاميةٌ قادمةٌ يُحسنُ جَعجَعتَها الخصومُ و تَخور قوى الإعلامِ المحسوبِ سعودياً عن مُجاراتِها إما رغبةً أو رهبةً.
و ذاكَ الترهُّلُ عن مواجهاتِها خسارةٌ وطنيةٌ لا تَتسامى مع مبادرات (عاصفة الحزم) عسكرياً و سياسياً و أمنياً.
لكن يظل المواطنُ مُحصّناً من سهامِ التضليل بثقته في قيادته.

محمد معروف الشيباني
Twitter@mmshibani

أبريل 23rd, 20151793

اكتب تعليق