الهدف أنا وأنت … الهدف الوطن
الكاتب : عبدالله الجابري

فالوطن انا وانت
نعم الهدف اللُحمة الوطنية، الضرب من تحت الحزام
وان صح التعبير طأطأ العدو لقوة عاصفة الحزم
حتى وطئ بالحراك الشعبي الحُر بإعادة الامل
فما كان من بسوس العصر شمطاء الفرس
راس العهر الا ان تُشعل نار الفتنه
في زج غلام الفسق من يحرمون التصوير وأيديهم بدماء رجال الامن مُلطخه والأبشع يشعلون النار في جسد رجل الامن الطاهر بعد ان نالوا منه غدراً وخسه وغيلتاً قتلوه .
في تجنيهم وعدوانهم الآثم على رجل الامن تتضح اهدافهم الخسيسه وفي احراقهم لجسده الطاهر رحمه الله بعد غدرهم به تتضح مأربهم وفي تحريمهم لتصوير وأيديهم مُلطخه بالدماء الطاهره الزكية تبين انهم سفهاء احلام .
القران لا يتجاوز حناجرهم وشرعهم تعصب يقودهم الجهل ويوجههم الحقد والحسد فضلوا وأَضلوا السبيل .
لو انتقلنا بعد فعلهم الشنيع وجريمتهم البشعه مع رجل أمننا الشهيد وكيف تربصوا به وغدروه وكيف مثلوا به وسكبوا عليه المادة البتروليه واحرقوا جثته
وتورعوا قوم الفسق عن تصوير كل ذلك مالذي بقي بعد قتله قتلكم الله .
يعرف ان تفجير الآمنين في دور العباده في مسجد القديح والعنود الا استكمالاً لعملهم الاجرامي .
وهو ضرب الامن وزعزعت أركان الوطن وهز استقراره .
ولهدف تكوين مستنقع قذر يحتضن الطائفيه القذرة والعنصرية النتنه فيطفو على السطح طفيليات الارهاب رؤؤس الفساد ويكون مرتع خصب لهم .
هكذا لن يستقر أمن ولن يعيش مواطن ولن يبقى وطن
فيصبح الوطن الآمن ارض نزاع نهجر من ارضنا ونشرد في وطننا ونقتل على ارضه بالهوية .
ولن يقف النزاع عند هذا الحد ستصبح لغة السلاح هي الغه السائدة والدارجه لحل اي نزاع وان صغر أمره .
لذلك يجب ان نعي ان الوطن هو انا وانت
لا يا أنا يا أنت لسنا محل نزاع بل نحن نقطة اتفاق والتقاء لذلك هم يرموننا من قوس واحد بسهام الفتنه لإشعال الفوضى .
نحن لحمه واحده وجزء لا يتجزاء وطن واحد
هو
المملكة العربية السعودية
تحت القيادة الحكيمة
في ظل
حكم ملك الحزم والحسم الملك المفدى سلمان العز

مايو 31st, 20151909

اكتب تعليق