قنبلةٌ جديدةٌ في سوق العمل
الكاتب : محمد معروف الشيباني

كانت (البطالة) قنبلةً موقوتةً فأضافت لها الأحوالُ قنبلةً جديدةً إسمها (تسريح الموظفين).
تحدثَتْ دوماً وزارتا (التخطيط و العمل) عن إستيعابِ القطاع الخاص لأفواج الخريجين.
لكن إنعكس الأمر الآن بتسريح القطاع آلافَ العاملين مِمَّنْ كان يستوعبُهم أساساً. دفَعه لذلك مُستَجدَّان :
• مرحلةُ شَدِّ حزامٍ دخلناها هذا العام مع إنخفاض عوائدِ البترول.
• تعديلُ بعض مواد (نظام العمل) مؤخراً بما يُتيح طرد السعودي لقاء تعويضٍ بسيطٍ. قرار أخْرق على المستوى الوطني قدّمتْه (وزارةُ العمل و مجلس الشورى) في أسوأ توقيت.
إتجهت الشركاتُ الآن لتسريح كثيرٍ من موظفيها تخفيضاً للنفقات و إستبدالِ رُبْعِهِم للضرورة بمُستجدين أقلَّ كُلفةً من المُسَرَّحين.
المُحصلةُ حدوثُ تطوُّرٍ سلبيٍ خطيرٍ في قطاعِ العمل..يستوْجبُ من الحكومةِ معالجتَه باعتبارها صاحبةَ المُستَجِدّيْن أعلاه.

محمد معروف الشيباني
Twitter @mmshibani

مارس 8th, 20161140

اكتب تعليق