#رؤية_السعودية_2030
الكاتب : محمد معروف الشيباني

الثلاثاء ٢٠١٦/٤/٢٦م

برنامجٌ وطنيٌّ لا نملك إِلَّا أن نحتفي به و نستبشر..لا إلْماماً بتفاصيله، فذاك يحتاج وقتاً، بل يقيناً و ثقةً برشاد قياداتنا الوطنية نحو مُستَجدٍ يستهدف تصحيح عجلة البناء و التنمية للأجدى و الأنفع مستقبلاً.
رؤيةٌ تستوجب إعطاءها مداها الذي تستحقه زمناً و مساحةَ تحركٍ قبل الخوض في نتائجِها.
نحن مُقْدمون على معالجاتٍ جوهريةٍ و جذريةٍ لأداءٍ حكوميٍ مترهِّلٍ، أو أُريد له أن يترهّل عِقْداً و نصفاً، فما نفعت لإنقاذه ملياراتٌ أُغدقتْ أيام كان النفطُ نفطاً كريماً مُهاباً.
الْيَوْمَ نواجه متغيّراتِ الدنيا و الأحوال بعزائم قيادية لا تكلُّ عملاً و لا تَفْتُر إخلاصاً و لا تتردد قراراً.
يبقى التوفيق..و لسانُ حالِهم : “إنْ أُريد إلَّا الإصلاح ما استطعتُ و ما توفيق إلَّا بالله عليه توكلتُ و إليه أُنيب”.

محمد معروف الشيباني
Twitter @mmshibani

أبريل 26th, 20161109

اكتب تعليق