إعترافُ العاجزِ بالفساد مُعيبٌ
الكاتب : محمد معروف الشيباني

الاثنين ٢٠١٦/٥/١٦م

عندما يعترف بعضُ مسؤولينا أو وزرائنا بوجود (فساد) فمعناه وجود (لصوص) مارسوا ذاك (الفساد).
تترتب على ذلك أسئلة كثيرة :
هل للفاسدين و المفسدين (حصانة).؟.
هل هم فوق المساءلة.؟.
هل تَعوزُ الحكومةَ إثباتاتُ إداناتِهم.؟.
هل تَركُهُم سارِبون ماضون حكمةٌ يَجْهلُها العامّةُ.؟.
ألا يُخْشى من تَماديهِم أكثر فأكثر.؟.
هل الكلُّ (عاجزٌ) عَنْهُم.؟.
هل..و هل..لا تَنْتهي.
فَإِنْ كانت (كلَّها)..أو حتى (هل) واحدة منها..فالأوْلى صمتُهُم عن الإعتراف بفسادٍ أعجَزَ السابِقين و اللاحقين.

محمد معروف الشيباني
Twitter @mmshibani

مايو 16th, 20161271

اكتب تعليق