أُسْتُرْ .. تُسْتَرْ
الكاتب : محمد معروف الشيباني

ما هي أعظمُ نعمةٍ على البشر، بعد فضل الله، تستقيمُ بها حياتُهُم.؟.
ستَكْثُر الإجابات..لكن تأمَّلوا معي نعمةَ (الستْر) وحدها.
فبائعُ الطماطم مثلاً يضع بأعلى الصندوق أفضلَها لستْرِ أرْداها أسفَلَه..فتَشْتَريه. و لو علمتَ أسفَلَه لَمَا شَريْتَه..و لَكَسدتْ بضاعتُه و لَمَا إشتراها هو من مورِّدِ الجُمْلَةِ و لَمَا إبْتاعها هذا من المُزارِع..فكلٌّ يَسْتُر عيوبَه بخَيْرِه.
و مُلَّاكُ الشركاتِ و التجاراتِ يكون بينهم من يسرق شريكَه فيَسْتُره الخالق..و لو كشَفَه لانْفضَّتْ الشّراكةُ و سُرِّح الموظفون..و لَمَا إستقامتْ تجارةٌ على الأرض.
و الأقاربُ و الأصدقاءُ يكون بينهُم التّحاسُدُ و البغضاءُ فيَسْتُرها ربُّهُم ليَتَعايَشوا و يَتَشاركوا الحياة.
بل إنّ الزوجيْن قد يَخونُ أحدهُما، أو كِلاهُما، الآخرَ..و لَوْلا ستْر الباري لَسالتْ دماءُ الأعراضِ و تهدّمتْ البيوتُ و شُتِّتتْ الأُسر.
ليَتخيَّلْ كلٌّ منا لو كُشِفَ (الستْر) عنه هلْ سيُعايشُه الآخرون أو تَهْنَأُ حياتُه أو تربح له تجارةٌ أبداً.؟!.
نعم..لولا (الستْر) ما تَعايَشَ البشر.
فتَساتَروا..تَساتَروا..تَنْعمُوا.

محمد معروف الشيباني
Twitter @mmshibani

يونيو 30th, 20161368

اكتب تعليق