الصحيفة الموقرة ..!
الكاتب : هاني العضيلة

لابد من كل صحيفة قبل نقل أي معلومة سواءً مُغَالِطه للواقع أو حقيقية إحترام مشاعر الآخرين في نقلها ، لأن بعض المعلومات أو التصريحات تستفز القارئ وكل متابع للصحف مما يثير الرأي العام وتزداد كمية السخط في الشارع .
ما شاهدناه وقراءه القراء المتابعين للصحيفة الموقره حول أحمد مسعود رحمه الله و الإساءه إليه قبل إنتهاء مراسم العزاء وعدم تقدير الشعب الذي يحترم هذه الشخصية الرائعه والذي تميز بخلق رفيع ، ولم يكن في يومٍ من الأيام محايداً أومصرحاً ضد فريق آخر ، وهذا يدل على ندرته في هذا التوقيت الذي أصبح الجميع منقسماً بين هذا وذاك وأشعلت معها مجريات الفتن بين جماهير الأندية .
كان من الأفضل لهذه الصحيفة أن تقوم بنشر سيرته الذاتيه الإيجابية ( واذكروا محاسن موتاكم ) بدلاً من الإساءه إليه !
لابد أن تعتذر هذه الصحيفة عن الخطاء المقصود وعدم التطرق إلى مثل ذلك والابتعاد عما يلطّخ سمعة الموتى وما يثير الشارع العام .

بقلم/ هاني العضيله
twitter : Hanialodailah

سبتمبر 2nd, 20161172

اكتب تعليق