شعب إيفانكا
الكاتب : هاني العضيلة


‏للأسف الشديد أن يتصدر الهاشتاق في تويتر أسم ( إيڤانكا ) إبنه الرئيس الأمريكي ترامب ، تحت المديح أو الغزل العاطفي وغيره من المقاطع اليوتيوبية أو بتركيب بعض لقطات تلك الزيارة لغرض الضحك ، إن مالفت إنتباهنا في هذه الزيارة كمية الرسائل والقصائد والصور لهذه الحسناء وكأن الرئيس الأمريكي وعائلته وصلوا هنا لغرض السياحة وليست لعقد قمة عربية إسلامية ! يتم فيها مناقشة جميع الأوضاع السياسية والإقتصادية ومحاربة الإرهاب في بعض الدول ومشاركة خمسة وأربعون دولة على الأقل في هذه القمة !
‏الدولة أيّدها الله تناقش موضوعاً جوهرياً إستراتيجياً للحيلولة دون تقدم الإرهاب في دول العالم أجمع وعلى الأخص الدول العربية ، وتحاول وبجهد كبير إيقاف المدّ الصوفي إلى البلدان العربية والتي يتم دعمها من قبل إيران ! وتناقش أيضاً الإقتصاد العالمي المتأزم لهذه الشعوب ووضع خطة إستراتيجية للقضاء على التنظيم الداعشي والإرهاب الإيراني القذر !
‏أجزم وبشدة بأن جميع من تناقل تلك الصورة والمقاطع للحسناء ( إيڤانكا ) لايعلم عما حدث في هذه القمة العربية والإسلامية ولايعلم ماحدث تحت تلك القبّة الملكية !
‏هذه دلالة واضحة على النقص العقلي لهؤلاء المراهقين أو أشباههم بصورة تعبّر للعالم الخارجي بأن الشعب السعودي مع احترامي للجميع ( فارغ ) عقلياً !
‏ إذا لم نكن كذلك في أعين العالم ، فلماذا الإهتمام بهذه الحسناء والبعد عن الأهم في هذه القمّة ؟
‏في لحظة إستهجان وعتب من الأستاذ أحمد منصور مقدم برنامج على قناة الجزيرة بأن الشعب السعودي واهتمامهم بـ ( إيڤانكا ) يدل على فراغهم العقلي ولاقت تغريدته الكثير من التغريدات التي قام بها البعض بقذفه وشتمه على هذه التغريدة وأنا شخصياً أتفق معه في هذه الجزئية ( الإيڤانكية ) مثل ماقال الممثل الكوميدي عادل إمام ( أنتم بتحطوا نفسيكم في مواقف بايخه ) !
‏وبسبب هؤلاء المراهقين أنعكس تصور شعوب العالم عن الشعب السعودي الكريم بأخلاقه بأنه شعب فارغ عقلياً بل بتصور أقبح من ذلك وأعجز عن ذكره في هذا المقال إحتراماً للقراء !
‏كنت أتمنى بأن يكون الهاشتاق نشيطاً بذكر مجريات وأحداث القمة وأهدافها وماتوصلت إليه من قبل الجميع والبعد عن ( المهاترات ) التي لاتجدي نفعاً بل ستقلل من كرامة هذا الشعب المسلم (( المحافظ )) !

‏ بقلم / هاني العضيله
‏ Twitter : Hanialodailah

مايو 22nd, 20171285

اكتب تعليق