قطر العروبة
الكاتب : هاني العضيلة


‏دولة صغيرة المساحة ولكن بفضل نظامها تطورت سريعاً حتى أصبحت لها كلمة وقيادة عظيمة ، دولة ثرية بأموالها و ثرواتها في باطن الأرض ، أصبحت تنافس الدول العضمى في إقتصاداتهم !
‏توارثت الحكم ولازالت في عطاء مستمر للنهوض بدولتهم في مصاف الدول المتقدمة !
‏وآخر حكامها الآن هو تميم المجد !
‏مجده عظيم جداً في تلطيخ نظامهم الأزل بالدماء البريئة ونشر الفتن الطائفية ، والمحاولة في نشر الثورات في جميع الدول العربية ولم يوقفها أحد ، حتى أتضحت ملامحها للأعيان أثناء اللعب مع الكبار كالسعودية والإمارات ، آلم تعلم قطر بأن اللعب مع الكبار سيكلفها إزالة نظامها كاملاً ومحيه عن بكرة أبيه ؟
‏قطر مثل القط الصغير الذي لايستطيع الوصول إلى قمة هذه الدولتين وتحاول االإحتكاك منذ القدم بأقدامهم من صغر مقامها لتكسب إحترامهما بكل خبث وتحاول الإيقاع بينهما !
‏ولكن الكبار كبار ويضل الصغار عرضة لدهسة هالكة بالقدم من أحد هؤلاء الكبار !
‏ سنوات عديدة والنظام القطري الخبيث يحاول بزرع الكثير من الثورات الخليجية ولكن الدول الخليجية وقفت أمامها بكل عزيمة وإصرار وأخمدت هذه الثورات ولم تستنكر هذا التصرف علناً في المحاولة للإبقاء على اللحمة الخليجية قدر الإمكان مع أنها تعلم بأن تنظيم الحمدين هما من أشعلا هذه الثورات ولكن ربما بعد هذا الإخماد سيقومان بمراجعة حساباتهما الخبيثة ويكفّان عن العبث مع الكبار !
‏ولكن لكل صبرٍ حدود حيث قامت الدول الخليجية بمقاطعة هذه الدولة الخبيثة لعل وعسى أن تعود إلى رشدها ولكن هيهات أن يعود الرشد بعد شيخوخة العظمة والكبرياء ومن كان حقده دفيناً لنجاح هذه الدول عربياً وإقليمياً !
‏وأعادت علاقتها مع دولة المجوس التي تكن للدول الخليجية العداء بطائفيتهم النتنه ، حيث رحبت فيهم بسبب كره المجوس للخليج وأيضاً لتفكيك الدول الخليجية عن بعضها البعض وإضعافها وأيضاً موقع قطر الإستراتيجي وما تملكه من أموال لربما يسعون به إلى توسيع نفوذهم المجوسية وتقوم بدعم الحوثيين وحزب نصر الشيطان في لبنان وشيعة العراق وتنظيم القاعدة !
‏دعمت قطر سابقاً ولازالت تقوم بدعم كل من له علاقة بزرع الثورات مثل سعد الفقيه وغيره من الكلاب الإعلامية التي تنبح في داخل قطر والدول الآخرى قاتلهم الله !
‏وزرعت خلاياها الإستخباراتية في الكثير من الدول المستهدفة لنشر سرطانها الخبيث وجمع المعلومات والأهداف الحيوية في تلك الدول !
‏قطر : هي إسرائيل العرب بينما إسرائيل لم تفعل مافعلته قطر من زرع الفتن ودعم الجماعات الإرهابية هنا وهناك !
‏حاول الإعلام القطري تضليل العالم بأحداث وثورات مفبركة للتقليل من قيمة السعودية والإمارات وكانت أيضاً عميلاً لإيران في التحالف العربي الذي أعطى للحوثيين هدفاً لأحد معسكرات التحالف الذي كان يتواجد بها الجنود السعوديين والإماراتيين وراح ضحيتها العشرات من الشهداء بينما لم نسمع بشهيد قطري في تلك العملية الإرهابية !
‏والآن حاولت قطر بالضغط على السعودية من خلال سحب الجنسية عن الكثير من رعاياها ليعودوا إلى السعودية لنشر البلبلة هنا وأن هذا الطرد كان سببه السعودية بمقاطعتها لقطر وزرع الفتنة للتأثير على قيادتنا وقرارتها ضد قطر ولم يأخذوا في الحسبان بأن الشعب القطري تربطه صلة رحم وقرابة وأخوة بالشعب السعودي ولم يحدث ماسعى إليه هذا النظام الخبيث !
‏بل قامت السعودية بعمل كل التسهيلات وقامت بإكرامهم ومعاملتهم كأي سعودي !
‏السعودية دولة ذات نخوة وشهامة عربية أصيلة ولم تعاملهم مثل ماقام به نظام الحمدين الخبيثين !
‏قطر مثل السرطان الخبيث الذي لن يتم التخلص منه سوى بالكيماوي !
‏حاولت قطر إلى نشر معلومات عن سعي السعودية إلى بناء علاقات مع اسرائيل !
‏حتى لو تم ذلك فإن اسرائيل بخبثها ! إلى أنكم تجاوزتوا خبثها بكثير وفعلتم ماعجزت إسرائيل عن فعله والثورات العربية خير شاهد ، وحمايتكم ورعايتكم لأعضاء القاعدة والإرهابيين والمطلوبين خير برهان ، ودعمكم لسعد الفقيه وأعوانه خير دليل على أن دولتكم الصغيرة كالنفاية ( أجل الله القراء ) التي تفوح رائحتها الكريهه في أرجاء الدول العربية عامه !

‏ بقلم / هاني العضيله
‏ Twitter : Hanialodailah

نوفمبر 27th, 20171121

اكتب تعليق