رسالة إلى مغفل
الكاتب : مشعل أبا الودع

من أنت حتى تتطاول على أسيادك وتجعل نظام الحمدين خادما ً للحرمين ؟
أنت تتعاطى علاج سوء فهم عن السعودية،
فأنتم لولا السعودية ولاشيء .
لايهم ماتقول .
لقد زين لك الشيطان عملك ليفسد قلبك الذي إمتلاء حقداً وكراهية للملكة العربية السعودية ، التي جعلها الله مشعل نوره ومنبع رسالة نبيه محمد عليه أفضل الصلاة والسلام .

إن خدمة الحرمين الشريفين تأتي نتيجة كفاح متواصل نابع من إيمان عميق لتحمل مسؤولية أمر الله تعالى لخدمة أشرف بقاع الارض ، وهذا ما سار عليه أبناء الملك عبد العزيز المؤسس للملكة العربية السعودية إلى يومنا هذا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله .
إن مواقف سلمان الخير مشهورة منذ نعومة أظفارة إلى أن تقلد منصب خدمة الحرمين الشريفين ، تسهيلات للحجاج والزوار ، وأكبر تسهيل – إن كنت نسيت- عند ما منع نظام الحمدين حجاج قطر من الحج هذا العام ، أصدر أمره السامي بإرسال طائرات خاصة على نفقته لنقل حجاج قطرإلى السعودية ، ثم أمر بفتح المعابر البرية للدخول إلى الحج.
أتريد أن تجعل من يمنع حج بيت الله الحرام مساويا لمن تحمل أَذى نطامك الفاشل بسوء تصرفاته اللاإنسانية ؟
أكبر دليل يامن أخذتك النزعة الطائفية على أن قطر آداة من آدوات إيران في المنطقة لزعزعة أمنها ، التجرؤ على التدخل في الشوون الداخلية لدول الجوار ، وذلك بدعم كل متمرد بمال وسلاح لتخريب وطنه ، وهذه هي السياسة الإيرانية منذ قيام ثورتها المزعومة ( تصدير الثورة) فلم تجد إيران من تجعله معبراً لزعزعة الأمن الخليجي أولاً والعالمي ثانياً سوى نظام الحمدين .
المملكة العربية السعودية صبرت على قطر صبرا ً شديدا ، لإنها تعلم أن الشعب القطري قد ابُتلي بنظام لايراعي حقوق شعبه مابالك بغيره!

أليست قطر جعلت نفسها إقليما من أقاليم طهران سياسياً واجتماعياً ودينيا ، ويؤكد لنا ذلك أن أمير قطر تميم أجرى اتصالاً مباشراً مع حسن روحاني لتهنئته بإعادة انتخابه رئيساً لإيران ، ليقول له نبارك لانتخابك مجدداً لمواصلة عملنا التخريبي للمنطقة.

إذا كان من يعتدي على أمن منطقتنا وهي إيران يؤكد تميم من أن علاقة قطر مع إيران عريقة وتاريخية ووثيقة ، وتريد تعزيزهذه العلاقات أكثر مما مضى.
فيا مغفل عد إلى نظام الحمدين وقل له :إن الشعب القطري لاعلاقة له مع إيران ، ليست هناك قواسم مشتركة بين البلدين ، فالشعب القطري عربي وخليجي ويتمتع بالسلوك القويم ، ولايُحكم عليه بممارسات نظامه العدواني للمنطقة .
إن العالم الإسلامي لم يمنح لقب خادم الحرمين الشريفين للقيادة السعودية إلا إعترافاً بدور القيادة السعودية الدينية والإنسانية .

السعودية – كما أخبرتك – مامن عمل خيري يراد به وجه الله إلا والسعودية لها دورفيه .

دعم للقضايا الإنسانية وللمتضررين من الكوارث الطبيعية والحروب .
نشر السلام والدعوة إلى التصالح بين الدول . كم من مؤتمرات للتصالح عُقدت على أراضيها ؟ لبنان بحربها الطويلة السعودية كان لها الدور البارز في إيقافها .
الإخوة الفلسطينيون كم من مساعي حميدة بذلتها السعودية للتصالح فيما بينهم وبدعم غير محدود .
والعكس نظامكم ياعذبة يشعل نارالفتنة بين أبناء البلدالواحد .!
هل مايسمى بالربيع العربي قام إلا بدعم نظام الحمدين للمتمردين الغاصبين ؟

تأدب أمام القيادة السعودية ، فهي قيادة محترمة لدى شعبها أولاً ، ثم جيرانها ثانياً ، وبقية العالم .
أصبحتم منبوذين ، لأن غدرالجار عدوان وظلم مبين .
فنظامك سيزول ، والشعب القطري البرئ سيبقى ، وسيعيش مع جيرانه بأخوة صادقة وعلاقة متينة بعيدة عن جرائم نظام الحمدين

مشعل اباالودع الحربي

أبريل 1st, 20181564

اكتب تعليق