22 أغسطس ..!
الكاتب : محمد معروف الشيباني

هذه واقعةٌ لا خرافة. لكنها تستدعي تأملَ عقلاء كل وطن.
إقترح أحد أعضاء المؤتمر الوطني الليبي، عن حزب العدالة و البناء، إعتماد تقويمٍ سنوي جديد يُغفل تسمية الفاتح من سبتمبر باعتباره يوم ثورة العقيدِ المَنحورِ لمحوِه من ذاكرة الليبيين، و ذلك بتغيير إسم 1 سبتمبر في دوائر الحكومة إلى 32 أغسطس، و يصبح اليوم الذي يتلوه مباشرةً 2 سبتمبر.
حزنتُ جداً كيف شغل أعداء كل وطن أهله عن حقائقه و جواهره إلى سفاسف الأمور و قشورها. و في كل بلدٍ أمثالُ هذا المَوْهومِ و أفكاره الخنفشارية.
و تغذي تلك السفاسف وسائلُ الإعلام و التعليم بما تحويه من تقزيمٍ لهِمَمِ الناس لإبعادها عن الجوهر القويم لبناء بلدانها.
إنها إحدى طرق هدم الأوطان باحترافٍ و سرعة.

محمد معروف الشيباني
Twitter:@mmshibani

سبتمبر 6th, 20142522

اكتب تعليق