اسكتلندا تتشبّثُ بالعرش
الكاتب : محمد معروف الشيباني

مع إستحواذهم على 96% من زيتها الخام و 65% من غازها، ثروة هائلة، صوّت الاسكتلنديون للبقاء ضمن (المملكة المتحدة).
إنتصر العقل على جَعجَعةِ السياسيين و لهاثِ الطامعين.
كان الوزير الأول و حزبُه يقودان للإستقلال بارتجالٍ دون رويّة لكن كلمةَ الأغلبية الصامتة فرضت (لا) بنُضجٍ و تُؤدةٍ.
و كثيراً ما تكون الشعوبُ أكثر نضجاً من أحزابِها الحاكمة فتفرض الصوابَ إذا كان الحكَمُ صندوقَ الإقتراعِ و تَطْحنُها الكارثةُ إنْ كانت الكلمةُ هَوى الحُكمِ فرداً أو حزباً.
أنقذ الصندوقُ اسكتلندا و بريطانيا.
واضح أنهما لم (تنصهرا) تماماً رغم وحدة مئات السنين..بقي كلٌ متشبثا باسكتلنديته و إنجليزيته..فهل أجّلوا الإنفصال.؟.
مؤكد أن لندن لن تغامر ثانيةً بالمساس بالعرش البريطاني. فترقّبوا كيف (ستُدلّل) الاسكتلنديين لتثبتَ صوابَ تصويتهم..و تعطي العالمَ دروساً في حماية (التاج) بالأفعالِ لا الأقوال.

محمد معروف الشيباني
Twitter@mmshibani

سبتمبر 20th, 20141904

اكتب تعليق