الكيل بمكيالين
الكاتب : عطية الرفاعي -المعالي نيوز

نسينا او تناسينا عيوبنا وانشغلنا بعيوب الآخرين
كلنا الأمور بمكيالين .. فتصرفاتنا أيا كانت هي الصحيحة فنحن لانخطئ .. وبالمقابل لايمكن أن نقبل أو نرضى أو نمرر ( أي ) خطأ من الآخرين .. رأينا وحكمنا على الامور هو الصحيح ورأي غيرنا إن خالفنا .. خاطئ ولو كان هو الصائب

مايصيبنا من كدر هو محبة وابتلاء من الله ومايصيب غيرنا عقوبة

ادعينا المثالية .. وجعلنا من أنفسنا ( المعيار ) الذي يقاس عليه الجيد من عدمه .. وان كل من يخالفنا على ( خطأ ) وأن فعلنا ومانحن عليه هو ( المثالي ) والصحيح !!
كثير كلامنا فصاحة وتسيد في المجالس و غيرنا إن فعل فعلنا فهو ثرثار .. اهتمامنا بحسن مظهرنا أناقة .. واهتمام غيرنا بمظهره كبر وخيلاء … وقس على ذلك كثير من التصرفات !!

📌والمؤسف في الأمر أنه لاعلاج لهذه التصرفات … رغم أن أغلبنا يدركها ويعلمها جيدا وللأسف يقع فيها .. فالمسألة ( عقليات بقناعات ) يصعب تغييرها !!

🖋المطمئن في الموضوع … أنه
رأي شخص – ما – فيك .. ليس هو واقعك
ورأيك في شخص – ما – .. ليس هو واقعه كذلك
وحكمك على ( الشئ ) ليس الفاصل فهو يمثل رأيك ( أنت) فقط رضيت أم أبيت . ولغيرك الحق في إبداء رأيه ولو خالف رأيك .
🖋فلا تَتَعَب .. ولا تُتُعِب !! تجاهل … تغاضي … ترفع بفعلك ولسانك عن صغائر الأمور وتفاهات الحياة … وأهم من ذلك كله ( دع الخلق للخالق ) فلا تشغل نفسك بما لايعنيك !!

تقديري للجميع … 🖋عطية الرفاعي
.

يوليو 25th, 20191536

اكتب تعليق