قصف على بنغازي وغارات للجيش بطرابلس
صحيفة المعالي الإلكترونية

قصفت مجموعة “أنصار الشريعة” المسلحة منطقة بوهديمة، في مدينة بنغازي شرقي ليبيا، بصواريخ غراد، فيما قصف الطيران الحربي الليبي مواقع تابعة لمليشيات “فجر ليبيا” في طريق مطار طرابلس غربي البلاد، حسبما أفادت مصادر “سكاي نيوز عربية” الأحد.
واقتحمت قوات من الجيش الليبي مقر جامعة قاريونس في بنغازي، التي كان يتمركز بها مسلحو أنصار الشريعة.
وأنصار الشريعة وفجر ليبيا يعتبرهما البرلمان المنتخب حديثا “جماعات إرهابية”، ويسعى الجيش للقضاء عليهما في بنغازي وطرابلس من أجل فرض سيطرته على أهم مدينتين في البلاد.
وأكد متحدث عسكري الأحد، أن الجيش الليبي مدعوما من أهالي بنغازي، بات يسيطر على أجزاء واسعة من المدينة بعد أيام على الهجوم الرامي إلى طرد الميليشيات المسلحة.
وقال المتحدث باسم الجيش أحمد المسماري، في اتصال مع “سكاي نيوز عربية” إن القوات الحكومية تتقدم إلى منطقة الكويخة وسط بنغازي بعد سيطرتها على سيدي منصور.
وأكد أن |شبان بنغازي يدعمون الجيش في معركته ضد التنظيمات الإرهابية”، مؤكدا أن معظم مناطق المدينة باتت تحت سيطرة الأهالي والقوات الحكومية، باستثناء بعض الأحياء.
ويعمل الجيش على طرد المسلحين من بعض “الجيوب” في بنغازي، حسب المسماري الذي استطرد قائلا إن القوات الليبية تتفادى اقتحام أحياء ذات كثافة سكانية عالية حرصا على أرواح المدنيين.
وكشف أن المجموعات المتشددة عمدت بعض أن أدركت حتمية هزيمتها إلى اللجؤ “إلى الحرب القذرة”، وذلك باستهداف بعض المواقع عبر هجمات انتحارية وتفجير سيارات مفخخة.
ومن بين تلك العمليات وفقا للمتحدث باسم الجيش، استهداف منزل قائد “عملية الكرامة”، اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في بنغازي، في هجوم لم يسفر عن سقوط ضحايا كون البيت كان خاليا.
المصدر : سكاي نيوز

أكتوبر 20th, 2014

اكتب تعليق