تقدم مقاتلي المعارضة في ريف اللاذقية
صحيفة المعالي الإلكترونية ... متابعات

أحرز مقاتلو المعارضة تقدما في معركتهم مع القوات الحكومية، الأربعاء، في ريف اللاذقية غربي سوريا، حسبما قال ناشطون سوريون.

وسيطرت المعارضة على مرصد استراتيجي للجيش، وعلى بلدة قسطل معاف في جبل التركمان، وأشار الناشطون إلى أن دبابات الجيش الحكومي انسحبت من الجبل المطل على البلدة، باتجاه مدينة اللاذقية.

وتقع بلدة قسطل معاف على بعد 16 كيلومترا من معبر كسب الحدودي، الذي سيطرت عليه المعارضة بالفعل، وتبعد أيضا نفس المسافة تقريبا من المنطقة الساحلية الصخرية لقرية السمرا، التي تخضع أيضا لسيطرة مقاتلي المعارضة.

وفي المقابل تستمر المعارك بين الجيش الحكومي ومقاتلي المعارضة، في مناطق أخرى من ريف اللاذقية.

يذكر أن محافظة اللاذقية الساحلية هي مسقط رأس أسرة الرئيس السوري بشار الأسد.

وفي حلب، استهدف الطيران الحربي السوري بالأسلحة الرشاشة، بلدة قبتان الجبل في ريف المدينة الغربي، حسب ناشطين، في حين دارت اشتباكات بين القوات الحكومية ومقاتلي المعارضة، في مناطق عدة من المحافظة وريفها.

كما ألقى الطيران السوري براميل متفجرة على مخيم حندرات في حلب.

وقال ناشطون سوريون، إن القوات الحكومية أطلقت صواريخ محملة بقنابل عنقودية، على مدينة خان شيخون في ريف إدلب، كما شهدت مدن أخرى في نفس المحافظة غارات للطيران الحربي السوري.

سكاي نيوز عربية

مارس 26th, 2014

اكتب تعليق