“البيئة” ترقِّم أكثر من 1.4 مليون متن إبل حتى الآن.. وتفرض عقوبات على المخالفين
سعد الراقي

 

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة، أنها تمَكّنت من وَضْع الشريحة الإلكترونية في أكثر من 1.4 مليون متن إبل حول المملكة، وذلك منذ انطلاق عجلة المشروع حتى الآن.

وأوضحت الوزارة، أن هذا الإنجاز يأتي بعد سعيها على مدار الأشهر الماضية لتوسيع نطاق تقديم خدمة الترقيم الإلكتروني للإبل، من خلال فتح الباب أمام المنشآت البيطرية للتأهُّل كمزود معتمد للخدمة، والمشاركة في جهود حماية الثروة الحيوانية وإنمائها وإنفاذ القرار الرسمي القاضي بوضع الشريحة الإلكترونية لكل متن إبل في المملكة.

وأكدت أنه بدءاً من مطلع العام الهجري الجاري، أصبح ترقيم الإبل إلكترونياً إلزامياً على مُلّاك الإبل في المملكة. منوهة إلى سنِّها عدداً من العقوبات التي تلحق بالـمُلّاك المخالفين، وعلى رأسها فَرْض الغرامة المالية على المالك عن كل متن إبل في حوزته غير مُرَقّمة، إلى جانب حرمانه من عدد واسع من الخدمات تقدمها الوزارة والجهات الشريكة إلى مُلّاك الإبل الـمُرقَّمة، والتي منها: خدمات الرعاية البيطرية، والتقارير الطبية، وخدمات أسواق الإبل، والمشاركة في مهرجانات الإبل، واستقدام الرعاة، وبرنامج دعم صغار مربي الماشية.

وبيَّنت الوزارة أن مشروع ترقيم الإبل إلكترونياً يُسهِم في تحسين جودة الخدمات البيطرية في المملكة من 30% إلى 70% الذي تسعى إلى تحقيقه بحلول عام 2025، كما يساعد في بناء رؤية شاملة عن أعداد الإبل في المملكة وأنواعها وأجناسها وتوزيعها الجغرافي، ويُمَكن مُلّاك الإبل من الحفاظ على أملاكهم وتوثيق ثروتهم الحيوانية رسميا في سجلات الوزارة.

كما يسهم المشروع بالتعاون مع الجهات الحكومية الأخرى في ضبط الإبل السائبة، والحد من حوادث المرور وإزهاق الأرواح وإتلاف الممتلكات على الطرق السريعة بين المدن.

سبتمبر 16th, 2020

اكتب تعليق