أمير المنطقة الشرقية يكرم الطلاب المتفوقين في المنطقة
صحيفة المعالي الإلكترونية

كرم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية مساء اليوم، الطلاب الفائزين بجائزة الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية “تفوق” للعام الدراسي 1433-1434هـ والبالغ عددهم 433 طالبًا وطالبة، وذلك في قاعة الأندلس للاحتفالات بالدمام .
وبدئ الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم , ثم ألقيت كلمة الطلاب والطالبات المتفوقين عبروا فيها عن سرورهم لرعاية سمو أمير المنطقة الشرقية حفل تكريمهم ، مؤكدين حرصهم على مواصلة تفوقهم للمساهمة في رفعة وبناء الوطن .
بعدها ألقى مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس كلمة رحب فيها بسمو أمير المنطقة الشرقية والحضور , منوها بما يحظى به قطاع التعليم في بلادنا من رعاية واهتمام من قيادتنا الرشيدة باعتبار أن الاستثمار في بناء الإنسان السعودي لتحقيق التنمية الشاملة المستدامة هو الخيار الأمثل وإيمانا منها بأن مقياس نهضة الأمم وتطورها إنما يكون في بناء جيل مبدع معتزا بدينه وقيمه قادرا على مواجهة تحديات العصر ومواكبا ومنافسا في الثورة المعرفية ليصنع مستقبلا مشرقا لوطنه .
وأكد الدكتور المديرس أن التكريم سمة بارزة من سمات وطننا الغالي لتعزيز أوجه التفوق والتميز والجودة كمنهج حياة لذا فإن ثقافة العطاء وما تجنيه من مشاعر ايجابية تسهم في بث روح المبادرة والبناء لبلوغ أقصى غايات التميز والإبداع في مختلف المجالات .
بعد ذلك ألقى معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير كلمة الأمانة الداعم الرئيس للحفل أكد فيها أن أمانة المنطقة الشرقية تسعى دائما إلى تفعيل الشراكات الاستراتيجية بين الأمانة والمجتمع خدمة للأغراض التنموية المختلفة , ولتعزيز الثقافات والأيدولوجيات السائدة في المجتمع , لبناء جيل ذو معرفة متعددة المفاهيم الايجابية, ولتحقيق نمو فكري بناء يسوده العمل الدؤوب والفكر النير، وتعزيز ثقافة المحافظة على الممتلكات العامة وترسيخ قيم المواطنة والولاء والتآخي عند النشء .
وأبرز المهندس الجبير الدور الكبير الذي ينبغي على وسائل الإعلام المختلفة وأرباب الكلمة والقلم , ومنسوبي التربية والتعليم في غرس هذه المفاهيم في نفوس وأذهان أبناءنا من الناشئة والتركيز على البرامج التوعوية , إضافة إلى دور الأسرة الريادي في هذا الجانب بصفتها اللبنة الأولى في تربية الأبناء.
وقال :” لقد دأبت أمانة المنطقة الشرقية وبتوجيهات مباشرة من صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية على تعزيز أطر التعاون المشترك بين الأمانة والقطاعات الحكومية الأخرى والقطاع الخاص خدمة لأغراض المجتمع المختلفة ولإيجاد نموذج فعال يخدم المصلحة العامة , وخاصة فيما يتعلق بأبنائنا وبناتنا من الناشئة من المجتمع وعملا على تعزيز الشراكة بيننا وبين التربية والتعليم على غرس هذه الأسس في أبناءنا”.

واس

مارس 5th, 2014

اكتب تعليق