“كفاءة” تكثف جهودها للتعريف ببطاقة اقتصاد الوقود
صحيفة المعالي الإلكترونية - واس

الرياض 19 جمادى الأولى 1436 هـ الموافق 10 مارس 2015 واس
يكثف المركز السعودي لكفاءة الطاقة ( كفاءة ) بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية جهوده التوعوية من خلال حملته الثالثة ( حملة المركبات ) بهدف تعريف الجمهور بدلالات بطاقة اقتصاد الوقود الخاصة بالمركبات، والسلوكيات المثلى للقيادة التي تسهم في خفض استهلاك الوقود.
وتأتي حملة المركبات في إطار الحملة الوطنية لترشيد استهلاك الطاقة ( لتبقى ) التي يتبناها البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة الذي يعمل على إعداده المركز السعودي لكفاءة الطاقة بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بمشاركة منظومة متكاملة من الجهات الحكومية المعنية من وزارات وهيئات وشركات حكومية، وذلك ضمن عدة حملات توعوية بدأ تنفيذها عام 2014م، وتستمر ثلاث سنوات، بداية بحملة ( تقدر تخفض فاتورتك)، الخاصة بترشيد الاستهلاك في أجهزة التكييف ،وحملة ( الفرق واضح ) الخاصة بالعزل الحراري في المباني.
وتستهدف الحملة بمناشطها المتنوعة والمكثفة 24 مدينة رئيسية في المملكة، حيث تستخدم العديد من الأساليب الإعلانية والتوعوية للوصول إلى أكبر شريحه من الجمهور، وايصال الرسائل التوعوية والتثقيفية بشكل مبسط ومباشر لأكبر فئة ممكنة، عبر استخدام الصحف الورقية والإلكترونية، ولوحات الطرق، وأبرز الفضائيات والإذاعات وشبكات التواصل المجتمعي والمواقع الشهيرة على شبكة الانترنت.
وتركز ( حملة المركبات ) على إيصال عدة رسائل للجمهور بهدف الاقتصاد والتوفير في استهلاك الوقود في المركبات، واستخدمها بالشكل الأمثل الذي يحقق الفائدة للوطن والمواطن ، حيث تعمل على التعريف بـ ( بطاقة اقتصاد الوقود ) التي تساعد على اختيار السيارة الأقل استهلاكاً للوقود، والتوصية بتجنب التسارع والتباطؤ المتكرر والمفاجئ في القيادة ، والعمل على استخدام مثبت السرعة في الطرق السريعة، لأنها تقلل من استهلاك الوقود، إضافة إلى التعريف بأن إحماء السيارة لمدة تتجاوز ثواني قليلة يعد هدراً للطاقة، كما يؤثر سلباً على العمر الافتراضي لها .

مارس 10th, 2015

اكتب تعليق