ولي العهد السعودي يجتمع مع رئيس وزراء ماليزيا
صحيفة المعالي الإلكترونية - العربية

اجتمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف، في جدة (غرب السعودية)، مع رئيس الوزراء الماليزي محمد عبدالرزاق الذي وصل إلى السعودية ليل أمس، واستقبله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في وقت سابق من اليوم الأحد.
وتم خلال الاجتماع بحث العلاقات الثنائية ومجالات التعاون بين البلدين وسبل تنميتها وتعزيزها في المجالات كافة، بالإضافة إلى استعراض مستجدات الأحداث الراهنة في المنطقة والعالم وبخاصة جهود المملكة في تقديم المساعدات لمسلمي الروهينغا، والتأكيد على ضرورة التصدي لما يتعرضون له من تمييز وتطهير عرقي وفقاً للقرارات الدولية ومبادئ حقوق الإنسان.
وسبق الاجتماع، دعوة السفارة السعودية في مملكة ماليزيا المواطنين الراغبين في السفر إلى هناك، بقصد الدراسة إلى ضرورة الحصول على تأشيرة دراسية.
وأوضح مدير الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام بوزارة الداخلية اللواء الدكتور محمد بن عبدالله المرعول أن وزارة الداخلية تلقت من وزارة الخارجية ما يفيد أن سفارة خادم الحرمين الشريفين في مملكة ماليزيا تنبه المواطنين بأن القدوم لغرض الدراسة بتأشيرة سياحية يعد مخالفاً للنظام ويعاقب عليه القانون بالسجن والإبعاد من البلد، وقد تصل العقوبة إلى وضع المخالف على قائمة الممنوعين من دخول ماليزيا.

يونيو 7th, 2015

اكتب تعليق