حائل : أدبي حائل … اللواء العديلي في محاضرة بعنوان” قراءة في أبعاد عاصفة الحزم وإعادة الأمل”
فهد التميمي ... المعالي نيوز

أقام النادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل ممثّلاً باللجنة المنبرية مساء يوم الأحد الموافق 11 / 9 / 1436هـ محاضرة بعنوان “قراءة في أبعاد عاصفة الحزم وإعادة الأمل” قدّمها الخبير العسكري اللواء المتقاعد عبدالله بن سليمان العديلي، وأدار المحاضرة الإعلامي فريح الرمالي الذي تحدّث في بداية الأمسية عن سيرة اللواء عبدالله العديلي وحياته الدراسية والمهنية وخدمته العسكرية.
ثم بدأ عبدالله العديلي حديثه عن الوضع القائم على الحد الجنوبي للمملكة العربية السعودية والأوضاع في اليمن، وتحدّث بشكل مختصر عن اليمن تاريخياً وجغرافياً، وقال أن الحد الجنوبي الذي يفصل بين اليمن والمملكة يعتبر اطول حد للسعودية حيث يبلغ طوله 1858 كيلو متراً، وتحدّث عن سكان اليمن وتقسيماتهم الدينية والجغرافية وعددهم البالغ 25 مليون نسمة.
وتحدّث اللواء المتقاعد العديلي عن استراتيجية موقع مضيق باب المندب وذلك بعد افتتاح قناة السويس وأهمية المضيق البالغ طوله 30 كيلو متر، حيث أنه يعتبر معبر مختصر للسفن التجارية ويبلغ عمق البحر قرب مضيق باب المندب حوالي 310 أمتار.
وتحدّث عبدالله العديلي عن المذهب الزيدي في اليمن ونشأته وأشار إلى الحركة الحوثية الذين يدعون نسبهم لـ آل البيت، ورئيسهم هو بدرالدين الحوثي الذي بدأ بنشر الفتن بعد عودته من إيران بعد أن مكث فيها ست سنوات بعد الثورة الإيرانية، ورجع لليمن وهو أقرب لولاية الفقيه والمذهب الأثنى عشري، وتبنّى أبنه حسين بدرالدين الحوثي إنشاء حزب يحارب المذهب السنّي الذي بدأ بالانتشار بعد عودة اليمنيين المعتنقين للمذهب السني من السعودية.
وتحدّث اللواء المتقاعد العديلي عن بدايات المناوشات في الحدود السعودية اليمنية وقال أن المشكلة في الحدود هي تهريب المخدرات والممنوعات عن طريق اليمنيين القادمين من الدول الإفريقية، واليمن ينعم بخيرات كثيرة, فبعد اتفاقية الطائف عام 1424هـ التي تنص على أن المملكة تدعم اليمن، وقد أنفقت السعودية على البنية التحتية لليمن المليارات من أجل التحسين.
وتحدّث العديلي عن وسائل الإعلام والأكاذيب التي تمارسها إيران والحوثيين، وأشار كذلك الى المناورات التي حصلت من الحوثيين على الحدود السعودية استعراضاً للقوات والتي جعلت من عاصفة الحزم تبدأ بمبادرة من أغلب دول مجلس التعاون وبعض الدول العربية والصديقة.
وقال إن مجريات الحرب العسكرية لدينا بثلاث وحدات منها وحدة المناورة ووحدة الإسناد، والهدف من عاصفة الحزم مساندة ونصرة الحكومة اليمنية الشرعية بتحقيق السيطرة الجوية كهدف أساسي لضرب مواقع الأسلحة فقط، لأن ليس هناك أهداف أخرى على ارض اليمن سوى إعادة الأمل للمواطن اليمني وتحقيق السلام فيها.
وبعد ذلك تلقّى المحاضر عبدالله العديلي عدّة مداخلات كتابية وصوتية من الحضور شكروه على هذه المحاضرة التي يحتاجها المواطن للتوضيح والتثقيف، ومن ثم قدم نائب رئيس مجلس إدارة نادي الأدبي الثقافي في منطقة حائل درعاً تذكارياً من مجلس إدارة النادي للمحاضر الخبير العسكري اللواء متقاعد عبدالله بن سليمان العديلي ودرعاً مماثلاً لمقدّم المحاضرة الأستاذ فريح الرمالي.

image

image

image

image

image

image

image

يونيو 30th, 2015

اكتب تعليق