مدير الأمن العام يتفقد المصابين بمستشفى عسير
الــمــعـــالــي نــيــوز

نقل معالي مدير الأمن العام الفريق الركن عثمان بن ناصر المحرج اليوم, تحيات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز نائب خادم الحرمين الشريفين إلى المصابين المنومين في مستشفى عسير المركزي, جراء الاعتداء الغاشم الذي وقع يوم أمس في مسجد قوات الطوارئ الخاصة في المنطقة.
وقال الفريق المحرج في تصريح صحفي عقب الزيارة : لقد وصلت إلى منطقة عسير اليوم تنفيذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز للاطمئنان على المصابين, والمشاركة في أداء الصلاة على الشهداء – رحمهم الله – مبيناً أن الوضع الصحي للمصابين – ولله الحمد – مطمئن وتم نقل سبعة منهم إلى الرياض لتلقي العلاج اللازم.
ووجه معالي مدير الأمن العام رسالة إلى أعداء الدين والعقيدة والوطن قائلاً : مهما حاولتم فلن تثنونا عن ديننا وعن وطننا وعقديتنا, وأرواحنا فداء للدين والوطن, ونحن جميعاً دروعاً صامدة في وجه الأعداء مستمدين التوجيهات من قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو نائبه، وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله -.
وأضاف الفريق المحرج أن أي جزء يستهدف من أبناء هذا الوطن هو استهداف للوطن بأكمله, وبالأمس كانوا في مساجد المنطقة الشرقية، واليوم نراهم في مساجد معسكراتنا في
المنطقة الجنوبية, وسيزيدنا هذا العدوان اصراراً وإحكاماً على مخططاتهم والوقوف بوجوههم وهذا الشعور أجزم بأنه شعور كل فرد من أبناء هذا الوطن المتلاحم تحت ظل قيادة
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -.
من جهة أخرى تفقد معالي مدير الأمن العام الفريق الركن عثمان بن ناصر المحرج مقر قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة عسير, واطلع على سير مجريات التحقيق الذي توصلت إليه
الجهات المختصة.

أغسطس 7th, 2015

اكتب تعليق