الصحة تدشن أكبر وحدة متنقلة لتطهير المواد الكيماوية بالشرق الأوسط
الـــمــعــالـي نــيــوز - واس

قامت وزارة الصحة بتدشين وحدة تطهير المواد الكيميائية المتنقلة في مستشفى شرق عرفات لموسم حج هذا العام 1436هـ , حيث تهدف هذه الوحدة إلى حماية المنشئات الصحية من تعرضها للملوثات الكيميائية في حالة حدوث تسرب كيميائي متعمد أو غير متعمد .
وأوضح مدير عام الأمن والسلامة بوزارة الصحة المهندس أنس بن عبدالله الزيد أن هذه الوحدة المتنقلة تعد الأكبر على مستوى الشرق الأوسط بمساحة تزيد عن 100 متر مربع وتحتوي على 26 منصة تطهير, إضافة إلى خزانات مياه وخزانات لخلط الكيماويات وخزانات للتصريف بسعة 12 ألف لتر, كما تحتوي هذه الوحدة على مضخات ضغط وضاغط للهواء ويمكن تشغيل هذه الوحدة بصفة مستقلة عن طريق مولد كهربائي تم تزويدها به.
وأبان أن هذه الوحدة تستطيع تطهير 125 مصابا في الساعة, وتعمل بمسارين منفصلين, حيث تم تخصيص المسار الأول للمصابين الذين يستطيعون المشي وإصاباتهم خفيفة, أما المسار الثاني فقد تم تخصيصه للمصابين فاقدي الوعي من خلال سير متحرك, كما تم تجهيز الوحدة بملابس تطهير مخصصة بثلاث مستويات حسب نوع المادة الملوثة, مشيرا إلى أنه تم تدريب أكثر من 50 متدربا على التعامل مع وتشغيل هذه الوحدة.

سبتمبر 25th, 2015

اكتب تعليق