جمرك حالة عمار يُحبط محاولة تهريب أكثر من 200 ألف ريال إلى خارج المملكة
الـــمــعــالـي نــيــوز

أحبط جمرك حالة عمّار محاولة تهريب مبالغ نقدية إلى خارج المملكة بلغت (207.000ريال) مائتان وسبعة آلاف ريال، عُثر عليها مخبأة ضمن الأمتعة الشخصية لإحدى راكبات سيارة كانت مغادرة عبر المنفذ إلى خارج المملكة.
أوضح ذلك الأستاذ بندر الرحيلي مدير عام جمرك حالة عمار، وقال: قدِمت للجمرك بقصد المغادرة سيارة من نوع “أجرة” وفي أثناء إنهاء إجراءات خروجها تم العثور على مبلغ (50.000ريال) خمسون ألف ريال مع سيدة كانت ضمن ركاب السيارة, حيث كان المبلغ مُخبأ داخل محفظة يدوية أسفل بطانية طفلها الرضيع. وأضاف الرحيلي أنه تم العثور أيضاً مع الراكبة نفسها على مبلغ آخر قدره (157.000ريال) مائتان وسبعة وخمسون ألف ريال كان في حقيبتها اليدوية لم يتم الإفصاح عنه, مضيفاً أنه تم بعد ذلك اتخاذ الإجراءات اللازمة.
وبيّن مدير عام جمرك حالة عمار أنه في تلك المحاولة لم يتم الإقرار عن تلك المبالغ النقديّة من قبل الراكبة وهذا يُعد مخالفة صريحة, إذ ينصّ النظام على أنه يجب على كل مسافر سواءً كان مغادراً أو قادماً إلى المملكة ويحمل مبالغ نقدية تزيد قيمتها عن (60.000) ريال، الإقرار عنها وذلك بتعبئة نموذج الإقرار المتوفر لدى المنافذ الجمركية “البرية والجوية والبحرية”.

أكتوبر 12th, 2015

اكتب تعليق