الفصائل الفلسطينية تدعو إلى مظاهرات جمعة الثورة
الـــمــعــالـي نــيــوز - العربية

دعت الفصائل الفلسطينية إلى “جمعة الثورة” في الأراضي الفلسطينية، وتنظيم تظاهرات في الضفة الغربية وقطاع غزة بعد صلاة الجمعة.
وأعلن الجيش الإسرائيلي نشر نحو 300 جندي إضافي هذا الأسبوع في القدس لتعزيز الشرطة، حيث شوهد العديد من الجنود الإسرائيليين بكثافة في القدس، إضافة إلى عناصر من حرس الحدود.
وتعود آخر عملية انتشار كبيرة للجيش داخل مدن إسرائيلية إلى العام 2002 خلال الانتفاضة الفلسطينية الثانية، رافقتها عملية عسكرية واسعة النطاق في الضفة الغربية.
وقد حمل الدكتور صائب عريقات، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مسؤولية ما يجري حالياً في الأراضي المحتلة، مشيراً إلى أن الإمعان في الاستيطان والقمع هو الذي فجر الأوضاع، وأكد أن السلام لن يتحقق إلا بإقامة الدولة الفلسطينية.
هذا وعبرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن قلقها المتزايد إزاء تدهور الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل.
وأشارت اللجنة إلى أن الهجمات ضد المدنيين وتزايد أعداد المصابين في المظاهرات والأحداث الأخرى تولد مناخاً من الخوف والعقاب.
وطالب جاك دو مايو، رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأراضي المحتلة بوقف الهجمات ضد المدنيين، قائلاً إن الهجمات العشوائية والمتعمدة بحق المدنيين غير مقبولة.
وقال إنه يجب احترام التناسب في استخدام القوة في التعاطي مع الوضع الحالي، وعدم استعمال الأسلحة النارية والذخيرة الحية إلا كحل أخير لمواجهة تهديد خطير للحياة.
ودعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر كافة الأطراف لضبط النفس والتحلي بالمسؤولية.

أكتوبر 16th, 2015

اكتب تعليق