كشافة المملكة تشارك في اللقاء الدولي الـ 18 لتبادل الثقافات والتعرف على الحضارات
المـــعــالــي نــيــوز - واس

شارك جمعية الكشافة العربية السعودية في اللقاء الكشفي الدولي الـ 18 لتبادل الثقافات والتعرف على الحضارات الذي بدأت فعالياته أمس في سلطنة عمان، تحت شعار (تراثنا .. جسور للتفاهم.. وبناء للمستقبل)، وتشارك فيه 27 جمعية كشفية وطنية من مختلف أقاليم العالم الكشفية.
وبدء الحفل المعد بهذه المناسبة بـكلمة الأمين العام للمنظمة الكشفية العربية الدكتور عاطف عبدالمجيد، أكد فيها على أهمية استثمار هذا اللقاء لبناء علاقات شراكة مستدامة، بين قادة المستقبل وتوطيد العلاقات بين كشافة العالم التي ستعود بالحياة للأمن والسلام في الحاضر والمستقبل، والالتفات لصالح الإنسان كونه محور التنمية وهدفها.
ثم ألقى وكيل وزارة الإعلام في سلطنة عمان علي بن خلفان الجابري كلمة قال فيها : إن الحركة الكشفية منذ نشأتها حركة سلام وتعارف وتبادل للثقافات، وإن اللقاء فرصة للتعارف والتحاور بين الثقافات، مبيناً أن مشاركة كشافة الوطن العربي والإسلامي والعالمي فرصة لتمازج هذا الثقافات لتخرج برسالة واحدة هي رسالة المحبة والسلام، داعيا الجميع إلى أن يكونوا دعاة للسلام والمحبة، وأن يسهموا في خدمة بلدانهم.
بعد ذلك أعد مدير عام المديرية العامة للكشافة والمرشدات في سلطنة عمان خميس بن سالم الراسبي، شعار اللقاء (تراثنا .. جسور للتفاهم… وبناء للمستقبل)، رؤية إستراتيجية مستقبلية للدور الذي يمكن أن تلعبه الحركة الكشفية في نشر قيم التفاهم والتعايش والسلام العالمي، من خلال تحقيق أهداف هذا اللقاء الرامية إلى توطيد أواصر الصداقة والتعارف بين شباب العالم من أعضاء الحركة الكشفية، وتعزيز القيم الأخلاقية والمبادئ الإنسانية، وتبادل الثقافات والتعرف على الحضارات المختلفة بين المشاركين، ، ونشر ثقافة السلام والتفاهم المتبادل بين الشباب المشاركين.

نوفمبر 6th, 2015

اكتب تعليق