خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان: الميزانية بداية برنامج لبناء اقتصاد قوي
الـــمــعــالـي نــيــوز

قال خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، إن الميزانية السعودية للعام الجديد سترفع كفاءة الإنفاق العام.
وأضاف خادم الحرمين أن الاقتصاد السعودي يملك من الإمكانات ما يؤهله لتجاوز التحديات، مشيراً إلى تراجع أسعار النفط.
ولفت خادم الحرمين إلى أن الميزانية الجديدة تستهدف تقوية العلاقة بين القطاعين العام والخاص.
وأشار الملك سلمان إلى أنه سيتم استهداف تطوير الخدمات ورفع كفاءة الإنفاق العام وتحقيق الكفاءة في استخدام الموارد مع مراعاة الآثار السلبية على المواطنين بالإضافة التنافسية في بيئة وكفاءة الأعمال.
وقال الملك سلمان “أكدنا على المسؤولين تنفيذ المهام وخدمة المواطن، ولن نقبل أي تهاون في ذلك، وستتم مراجعة الأنظمة الرقابية بما يكفل تعزيز كفاءتها لتحقيق النمو والتنمية”.
هذا وقد أوردت وكالة الأنباء السعودية (واس) الأرقام الرسمية لميزانية المملكة للعام المقبل 2016 والتي أظهرت عزم الحكومة تعزيز مستويات النمو الاقتصادي.
ويبلغ الإنفاق المقدر في العام المقبل 840 مليار ريال، في مقابلة إيرادات متوقعة بقيمة 513 مليار ريال، ما يعني عجزا بقيمة 327 مليار ريال.
وأشارت أنباء متعددة المصادر إلى وجود 180 مليار ريال من ضمن إجمالي النفقات المقدرة في الميزانية، سيرتبط صرفها بأسعار النفط ومدى الحاجة إلى تلك النفقات.

ديسمبر 28th, 2015

اكتب تعليق