الكويت : الفرقاء اليمنيون يستعدون للحوار المباشر في الكويت غدا
الــمــعـــالــي نــيــوز - العربية

تمهيداً لجلسة مباحثات يمنية جديدة غداً في الكويت، قدم وفد الحكومة رؤيتَه بشأن الانسحاب وتسليمِ اللجان الأمنية والجدول الزمني المتعلق بذلك. وفد الحكومة ناقش مع المبعوث الدولي جملةً من القضايا على رأسها الإجراءات الاقتصادية العاجلة لحماية الاقتصاد اليمني.
في المقابل استبق المندوب اليمني في الأمم المتحدة خالد اليماني، المشاورات المباشرة بالتأكيد على أن الحكومة والمجتمع الدولي لن يقبلوا بمشاركة ميليشيات داخل الحياة السياسية اليمنية على غرار ميليشيات “حزب الله” اللبناني.
فوسط أجواء من التفاؤل الحذر، يستعد الفرقاء اليمنيون في الكويت إلى عقد مباحثات مباشرة يرأسها المبعوث الدولي إلى اليمن، بحسب مصادر قريبة من المشاورات. المصادر أكدت أن فريقي التفاوض اتفقا على مشاركة 4 أشخاص من كل وفد مشارك، بحضور المبعوث الأممي.
رغبة يمنية صادقة للسلام.. عنوان عريض خيم على أجواء المحادثات اليمنية في الكويت، بالتزامن مع عقد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد مشاورات منفردة الخميس مع الفرقاء اليمنيين، جرى خلاها بحث الإطار العام المقترح من الأمم المتحدة بشأن هيكلية وإطار العمل للمحاور السياسية والأمنية والاقتصادية في المرحلة المقبلة.
المبعوث الأممي ناقش مع الأطراف كلاً على حدة القضايا السياسية المطروحة على جدول الأعمال في ضوء تثبيت وقف إطلاق النار وفي خطى تقريب وجهات النظر وإيجاد صيغة توافقية قبل الخوض في مشاورات مباشرة.
المندوب اليمني في الأمم المتحدة، خالد اليماني، استبق هذه المشاورات المباشرة بالتأكيد على أن الحكومة والمجتمع الدولي لن يقبلوا بمشاركة ميليشيات داخل الحياة السياسية اليمنية على غرار مليشيات “حزب الله” اللبناني.
وشهدت المشاورات في يومها المنصرم تطورات عديدة أبرزها تقدم وفد حكومة اليمن بتصورها الخاص بالانسحاب وتسليم السلاح وتشكيل اللجان الأمنية، مع تفصيل للمراحل وتسلسلها الزمني، فضلاً عن قيام وفد الحكومة بمناقشة أبرز النقاط التي احتوتها الورقة المطروحة، مطالباً آراء الخبراء الأمميين في بعض جوانبها.
كما ناقش الوفد الحكومي مع المبعوث الخاص جملة من القضايا على رأسها الإجراءات الاقتصادية العاجلة لحماية الاقتصاد اليمني.

أبريل 29th, 2016

اكتب تعليق