اليمن : الرئيس اليمني يؤكد أن مواجهة التنظيمات الإرهابية أصبحت حتمية
الــمــعـــالــي نــيــوز - الإخبارية

أكد الرئيس اليمني عبدربه هادي حتمية مواجهة التنظيمات الإرهابية في بلاده وضرورة إعاقة كافة الطرق والسبل التي تحاول من خلالها إقلاق الأمن والاستقرار.
وأشار هادي، خلال اتصالين هاتفيين أجراهما اليوم بمحافظ حضرموت اللواء أحمد سعيد بن بريك، وقائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج البحسني، إلى أن مواجهة التنظيمات الإرهابية أصبحت حتمية وخاصة من قبل رجال الجيش والأمن وإعاقة كافة الطرق والسبل التي تحاول من خلالها إقلاق الأمن والاستقرار خاصة بعد أن تم دحرها من مدينة المكلا من قبل الجيش الوطني بعد أن استغلت انشغال الدولة في حربها مع المليشيا الانقلابية وقامت ببسط نفوذها على المدينة.
وشدد هادي على ضرورة محاربة الأفكار التي تروج لها التنظيمات الإرهابية, داعياً المجتمع الدولي الوقوف إلى جانب اليمن في حربه ضد الإرهاب، وفقاً لما بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.
وقال ” إن مثل تلك الأعمال الإرهابية لن تثني الحكومة وقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية عن مواصلة عملها في استتباب الأمن والاستقرار وعودة الحياة إلى كافة المدن والمحافظات، وملاحقة العناصر الإرهابية والتصدي لها بحزم وقوة ومتابعتها إلى مخابئها واستئصالها من جذورها لينعم الشعب اليمني والبلاد بالأمن والاستقرار والطمأنينة”.

مايو 16th, 2016

اكتب تعليق