نجران : أمير نجران يوجه بتسهيل مغادرة أسرة الطفل التوأم اليمني
الــمــعـــالــي نــيــوز - واس

وجّه الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، بتقديم مختلف التسهيلات، لمغادرة أسرة الطفل اليمني أحمد نبيل عبدالحق، الذي أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بإجراء عملية جراحية له لفصل التوأم الطفيلي، بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني، من المملكة إلى اليمن عبر منفذ الوديعة بالتنسيق مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.
ولدى استقبال سموه أسرة الطفل في مكتبه بديوان الإمارة اليوم، أكد أن قيادة المملكة ـ أيدها الله ـ لا تدخر جهداً في خدمة الإنسانية وعمل الخير، بغض النظر عن الجنسية أو الديانة، ولا ينكر ذلك إلا جاحد، سواء كان فردًا أو مؤسسة، وقال سموه “إن العالمين العربي والإسلامي في قلب سلمان بن عبدالعزيز، فهو نصير قضايا الأمتين، والعالم أجمع يعلم جيدا الدور الريادي والمحوري للمملكة في هذين العالمين، وأنها السبّاقة في نشر الخير والسلام، بمبدأ أن الشعوب العربية والإسلامية شعب واحد، ومصيرها واحد”.
ونوّه سموه بجهود المملكة في الوقوف بجانب الشعب اليمني، وتهيئة عوامل الأمن والاستقرار بالداخل اليمني، قائلاً: ” إن عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل انطلقتا لمساعدة الشرعية وإنقاذ اليمن، وإغاثة الشعب اليمني الشقيق”.
إلى ذلك، عبّر والد الطفل عن عظيم شكره وعميق امتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ على عنايته الكريمة بحالة ابنه، والتكفل بعلاجه وإقامة أسرته.

يونيو 8th, 2016

اكتب تعليق