الحملة الوطنية السعودية توزع 12 ألف وجبة إفطار صائم على اللاجئين السوريين
الـــمــعــالـي نــيــوز - الإخبارية

وزعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا 12 ألف وجبة إفطار صائم على اللاجئين السوريين في كل من معبر باب الهوى ومعبر باب السلامة ومعبر التن اوز وريف إدلب وريف حلب خلال المحطة الـ25 من البرنامج الرمضاني “ولك مثل أجره 4”.
وأوضح مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في تركيا خالد السلامة أن المساعدات الغذائية التي يتم إدخالها على الشريط الحدودي التركي السوري وللداخل السوري تجري من خلال التنسيق والتعاون مع الحكومة التركية والمنظمات العاملة هناك، مضيفًا أن الحملة تقوم بإدخال وجبات إفطار الصائم بشكل شبه يومي وذلك بهدف التخفيف على اللاجئين السوريين من الظروف الصعبة التي يمرون بها, حيث جرى إدخال 60 ألف وجبة إفطار خلال المحطات السابقة، كان نصيب النازحين السوريين في الداخل السوري 48 ألف وجبة إفطار، واللاجئين السوريين في تركيا 12 ألف وجبة إفطار .
من جانبه، أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر السمحان أن الحملة مستمرة في توزيع المواد الغذائية ضمن البرنامج الرمضاني “ولك مثل أجره 4” على اللاجئين والنازحين السوريين، بحيث تجري تغطية أكبر قدر ممكن من الأسر الأشد احتياجًا والمنتشرة في الداخل السوري والدول المجاورة له، مشيرا إلى أن مكاتب الحملة المنتشرة في الأردن وتركيا ولبنان تقوم بتوزيع الطرود الغذائية ووجبات إفطار الصائم بشكل يومي على النازحين واللاجئين السوريين.

يونيو 16th, 2016

اكتب تعليق