الحكومة اليمنية تطالب بضمانات للمشاركة في مشاورات السلام بالكويت
الإخبارية

طالبت الحكومة اليمنية بضمانات من الانقلابيين للمشاركة في مشاورات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الكويت، ومن المقرر استئنافها غدا الجمعة، مشترطة الالتزام بتنفيذ القرار الدولي 2216، بحسب ما أفاد مسؤول في الرئاسة اليمنية اليوم الخميس.
وحسبما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية​ “أن موقف الحكومة هو عدم المشاركة حتى تفي الأمم المتحدة بالتزاماتها بتنفيذ القرار 2216” الصادر عن مجلس الأمن الدولي. وأضافت أنه على المنظمة الدولية “أن تأتي بضمانات مكتوبة من الطرف الآخر يلتزم فيها بمحددات المشاورات ومرجعياتها المتفق عليها”، وأبرزها القرار 2216.
من جانبه، أكد متحدث باسم المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد أن الأخير “سوف يعود إلى الكويت غداً الجمعة، على أن تستأنف الجلسات في 15 يوليو كما هو مقرر”. وأضاف: “لم يعلن أي وفد عدم مشاركته حتى الآن”.

يوليو 14th, 2016

اكتب تعليق