خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء … الملك يرحب بحجاج بيت الله الحرام ويوجه بمضاعفة الجهود لخدمتهم
واس

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر اليوم الاثنين، في قصر السلام بجدة، ورحب بحجاج بيت الله الحرام الذين بدؤوا بالتوافد إلى المملكة من كل فج لأداء فريضة الحج ، ووجه مختلف الجهات الحكومية والأهلية ذات العلاقة بخدمة حجاج بيت الله الحرام بمضاعفة الجهود وبذل كل ما من شأنه التيسير على ضيوف الرحمن لأداء فريضة الحج.
وأوضح وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل الطريفي أن مجلس الوزراء أبدى خالص تقديره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين على صدور أمره الكريم بصرف راتب شهر للمشاركين الفعليين في الصفوف الأمامية لعمليتي (عاصفة الحزم ، وإعادة الأمل) من منسوبي وزارات (الداخلية ، والدفاع ، والحرس الوطني)، تقديراً منه ـ أيده الله ـ لأبناء هذا الوطن المخلصين الذين قدموا التضحيات فداءً للدين والوطن.
واستعرض المجلس عدداً من الأحداث على مختلف الأصعدة، مجدداً إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للتفجير الذي وقع في مشفى بمدينة كويتا جنوب غرب باكستان وللتفجيرات التي وقعت في مملكة تايلند مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، وقدم تعازي المملكة لجمهورية باكستان ومملكة تايلند ولأسر الضحايا وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.
وبين معاليه أن مجلس الوزراء ناشد المجتمع الدولي ومجلس الأمن بتقديم الحماية الفورية والعاجلة للمدنيين والأطفال في حلب وسائر المدن السورية ووقف شلال الدماء والقيام بدور فاعل في تيسير إيصال المساعدات الإنسانية بشكل فوري بدل التهجير القسري للأطفال وعائلاتهم، مؤكداً إدانة المملكة بأشد العبارات لاستمرار الانتهاكات السورية وحلفائها بشكل يومي ضد المدنيين وتعريض النساء والأطفال للقتل وتدمير المدن بالقصف الجوي العشوائي والاستهداف المتعمد للمدارس والمستشفيات والأطقم الطبية واستخدام الحصار كأسلوب من أساليب الحرب حيث يموت أبناء الشعب السوري جوعاً أو من نقص الدواء جراء ما تقوم به قوات الحرس الثوري الأجنبية وميليشيات حزب الله الإرهابي من دور إجرامي ومساهمة في القتل والتشويه لتعزيز ما تقوم به قوات النظام السوري.
وأضاف أن مجلس الوزراء وافق على تعديل الفقرة (1) من المادة (السادسة) من تنظيم هيئة توليد الوظائف ومكافحة البطالة ، الصادر بقرار مجلس الوزراء رقم (535) وتاريخ 29 / 12 / 1436هـ ، وذلك بضم الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إلى الجهات الممثّلة في مجلس إدارة الهيئة المشار إليها، كما وافق على ترتيبات التعامل مع مكاتب الاتصال الاقتصادية والفنية في المملكة ، بحيث تتولى الهيئة العامة للاستثمار مهمة إصدار التراخيص لمكاتب الاتصال الاقتصادية والفنية في المملكة وتجديدها أو إنهائها.
ووافق مجلس الوزراء على قيام الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة بالتوقيع على مشروع مذكرة تفاهم بين الجامعة الإسلامية في المملكة العربية السعودية وجامعة المالديف الإسلامية في جمهورية جزر المالديف، والرفع بما يتم التوصل إليه، لاستكمال الإجراءات النظامية، وعلى تفويض وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية – أو من ينيبه – بالتباحث مع الجانب المصري حول مشروع مذكرة تفاهم للتعاون بين وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في المملكة ووزارة البترول والثروة المعدنية في مصر في شأن استغلال الموارد الطبيعية في قاع البحر وباطن أرضه الممتدة على جانبي خط الحدود البحرية بين المملكة ومصر ، والتوقيع عليه ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة ، لاستكمال الإجراءات النظامية.

أغسطس 15th, 2016

اكتب تعليق