حائل : تعليم حائل يستعرض جاهزية جميع الادارات و المكاتب لبداية جادة من أول يوم دراسي للعام الدراسي الجديد1437/1438هـ
الــمــعـــالــي نــيــوز - حائل

أكد الدكتور يوسف بن محمد الثويني مدير عام التعليم بمنطقة حائل على ضرورة وأهمية ان تتظافر كافة الجهود لبداية عام دراسي جديد متميز، ومعالجة أي عقبة قد تطرأ لانطلاقة متميزة للدراسة .

وناقش الدكتور الثويني خلال الاجتماع الموسع الذي عقده صباح الثلاثاء الماضي في قاعة الأمير فيصل بن عبدالله الرئيسية بالإدارة لمناقشة جاهزية الإدارة واستعداداتها لانطلاق العام الدراسي الجديد 1437/1438هـ بحضور الأستاذ سعود العبده المساعد للشؤون المدرسية والأستاذ يحيى العماري المساعد للشؤون التعليمية “بنين” والمساعد للشؤون التعليمية بالإنابة “بنات” الأستاذة نوال الحربي ، ومديري ومديرات الإدارات ومديري المكاتب ، و بعض قادة المدارس( بنين/ بنات ) أهمية انتظام الطلاب والطالبات في مدارس التعليم العام من أول يوم دراسي، وضرورة انتظام الدراسة من اليوم الأول و سد العجز وتوزيع المعلمين والمعلمات بالمدارس، و العمل الجاد لمعالجة ضعف التحصيل الدراسي، و استكمال افتتاح المدارس المحدثة بالمنطقة، وسرعة وصول التجهيزات المدرسية للمدارس المحدثة، وتشغيل النقل المدرسي والمقاصف المدرسية ، ووصول المقررات الدراسية والكتب إلى جميع المدارس في داخل المدينة والمحافظات والقرى مبكرا في المنطقة، اضافة لاستعراض ما تم بشان صيانة المدارس خلال الإجازة ، و صرف الميزانية التشغيلية وبنود التشغيل للمدارس، والتشديد على أهمية الأمن والسلامة المدرسية و توافر شروط السلامة بالمدارس ، وضرورة تغطية العجز من حراس المدارس (بنين/بنات) و أهمية توافر حارس لكل مدرسة خصوصا المدارس المحدثة و خاصة مدارس البنات بشكل عاجل من خلال الوظائف الجديدة المخصصة لحراس المدارس بالمنطقة، و العمل على افتتاح حضانات الأطفال، و توفير التجهيزات التعليمية التي تحتاجها المدارس من الطاولات والكراسي والسبورات والأثاث المكتبي، وضمان وصول المقررات المدرسية بوقت كاف، ومتابعة تفعيل مبادرات رؤية 2030، وإعلان حركة النقل الداخلي قبل بداية الدراسة.

و أكد مدير عام التعليم بمنطقة حائل على أهمية العمل التكاملي بين مختلف الإدارات والأقسام بتعليم المنطقة والمحافظات التابعة لها, والعمل بروح الفريق الواحد، وتذليل أي عقبات قد تعترض لانطلاق جاد للعام الدراسي الجديد؛ معرباً عن ثقته التامة بقدرات ومميزات قادة المدارس والكادر التعليمي بمنطقة حائل في إنجاح العملية التربوية والتعليمية هذا العام.

موضحاً أن المنطقة بشكل عام والتعليم خصوصاً يحظيان بمتابعة ودعم القيادة الرشيدة، و اهتمام و متابعة سمو أمير المنطقة وسمو نائبه، و وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، وقال “نحن نعمل وفق توجيهاتهم الهادفة لتقديم تعليم ذي جودة عالية “.

وتركزت مداخلات مديري الإدارات والمكاتب وقادة المدارس (بنين/بنات) على القضايا التي تهم الميدان من بنود الميزانية التشغيلية وإخلاء طرف المعلمين المنقولين ،وحركة النقل الداخلي ،وشواغر القيادات المدرسية والمعلمين في المدارس وسرعة شغلها وتهيئة المدارس بكافة الكوادر البشرية اللازمة من المعلمين والمعلمات وفق التشكيلات المدرسية والطلبات الإلكترونية، والبعد عن التعاملات الورقية وأن تتم جميعا من خلال الطلبات الإلكترونية .

وفي نهاية الاجتماع ثمن الدكتور” الثويني” للحضور تفاعلهم ومشاركتهم في الاجتماع متمنيا لهم مزيدا من التوفيق في سبيل خدمة دينهم ووطنهم ومجتمعهم وأبنائهم (الطلاب/الطالبات) و ثمن الدور الرائع للجنة الاستعداد للعام الدراسي تحت اشراف الامانة العامة بالوزارة و جهود امانة التعليم بحائل و الزملاء و الزميلات الأساتذة أعضاء اللجنة و رفع الشكر لمعالي الوزير على منحه الصلاحيات الجديدة لمديري التعليم والتي من شأنها أن تنهض بالعملية التعليمية والرسالة التربوية في مدارسنا مختتما حديثه بأهمية الاستعداد للاحتفال باليوم الوطني تحت شعار رؤية وطن داعيا الله أن يحفظ بلدنا و قيادتنا الرشيدة و ينصر جنودنا البواسل المرابطين و يديم علينا نعمة الأمن والأمان

أغسطس 24th, 2016

اكتب تعليق