ولي العهد: إخواننا في القوات المسلحة أصروا على المشاركة في الحج
واس

ثمن الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مشاركة منسوبي القوات المسلحة مع اخوانهم رجال الأمن من كافة القطاعات العسكرية في حج هذا العام، رغم ما يبذلونه من جهود مشرفة من خلال الدفاع عن أرض الوطن والذود عنه والوقوف سداً منيعاً لكل محاولات التسلل أو إلحاق الضرر بوطننا الغالي.
وقال ولي العهد خلال استقباله في مكة المكرمة مساء اليوم لمديري وقادة القطاعات الأمنية وقيادات قوات أمن الحج “: حاولت أثني إخواننا في القوات المسلحة عن المشاركة في أعمال حج هذا العام لاحتياج إخوانهم في الحد الجنوبي لهم ، إلا أنهم أصروا على المشاركة استمرارا لنهجهم في المشاركة كل عام وقالوا ان المشاركة شرف لابد أن نؤديه “.
وأكد ولي العهد أن هذا الموقف المشرف من منسوبي القوات المسلحة محل تقديره شخصيا “.
ونوه الأمير محمد بن نايف خلال الاستقبال بما سطره الجنود الأبطال من تضحيات ودحر للمعتدين، سائلا الله لهم النصر والتمكين وللشهداء الرحمة والمغفرة.
ولفت الأمير محمد بن نايف الانتباه إلى حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على تقديم كل ما يمكن من جهود لخدمة وراحة حجاج بيت الله الحرام حتى يعودوا إلى أهلهم سالمين.
وحث ولي العهد مديري وقادة القطاعات الأمنية و المشاركين من جميع القطاعات الحكومية الأخرى القائمة على شؤون الحج على بذل المزيد من الجهود لخدمة ضيوف الرحمن حتى يتمكنوا من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.
حضر الاستقبال الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار وزير الداخلية، وعدد من أصحاب المعالي وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

سبتمبر 5th, 2016

اكتب تعليق