الحملة الوطنية السعودية تستكمل المحطتين الثانية والثالثة من توزيع الحقائب المدرسية على أبناء الأشقاء السوريين
ن - واس

وزعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا خلال المحطتين الثانية والثالثة الحقائب المدرسية والأدوات القرطاسية على أبناء الأشقاء السوريين في مخيم الزعتري ، وذلك ضمن برنامجها التعليمي ” شقيقي بالعلم نعمرها “.
وأوضح المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر السمحان أن الحملة السعودية ومن خلال البرنامج الذي أعدته مسبقًا بهدف توزيع الحقائب المدرسية والأدوات القرطاسية على أبناء الأشقاء السوريين في الأردن أنهت محطتها الثالثة في مخيم الزعتري والعمل جارٍ لتنفيذ كامل الخطة ، بحيث تشمل أبناء الأشقاء السوريين في الأردن كافة .
وأبان السمحان أن الحملة تستهدف من خلال هذا المشروع التعليمي 150 ألف طالب وطالبة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الأردنية والهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية للإغاثة والتنمية والتعاون العربي والإسلامي .
وأكد السمحان أن الحملة السعودية تواصل عملها الإنساني الإغاثي بمختلف أشكاله ومحاورة وذلك للتخفيف من معاناة الأشقاء السوريين وتوفير حياه كريمة لهم ، امتثالا للواجب الديني والإنساني من جهة ، وتنفيذًا للتوجيهات الحكيمة والدائمة من حكومة خادم الحرمين الشريفين بأهمية الوقوف إلى جانب الأشقاء السوريين خلال الأزمة الصعبة التي يمرون بها ، سائلاً الله العلي القدير أن يجزي المتبرعين من الشعب السعودي خير الجزاء .

سبتمبر 25th, 2016

اكتب تعليق