ولي العهد يراس جلسة مجلس الوزراء اليوم الأثنين
متابعات ... واس

رأس صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود , ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله – الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء ، بعد ظهر اليوم الاثنين، في قصر اليمامة بمدينة الرياض.
وفي مستهل الجلسة قدر المجلس عالياً, ما تضمنه الأمر الملكي الصادر الاثنين الماضي من إجراءات وجزاءات ضد من يشارك في أعمال قتالية خارج المملكة , أو الانتماء للتيارات أو الجماعات – وما في حكمها – الدينية أو الفكرية المتطرفة , أو المصنفة كمنظمات إرهابية , وما هدف إليه الأمر الكريم من تحقيق مقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ الأمة ، في دينها وأمنها ووحدتها وتآلفها ، وبعدها عن الفرقة والتناحر والتنازع ، استهداءً بقول الحق سبحانه (( واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا )) وتأسيساً على قواعد الشرع بوضع الضمانات اللازمة لحفظ كيان الدولة , من كل متجاوز للمنهج الدستوري المستقر عليه في المملكة العربية السعودية ، بما يمثل نظامها العام الذي استتب به أمنها ، وتآلف عليه شعبها ، تسير به على هدى من الله وبصيرة ، تهدي بالحق وبه تعدل، ويحمي بإذن الله شباب الوطن من وافد الأفكار الدخيلة على منهجنا الشرعي المتآلف.
وأثنى المجلس على الاستعدادات الجارية, لافتتاح الدورة التاسعة والعشرين للمهرجان الوطني للتراث والثقافة في الجنادرية, الذي سيرعاه – بمشيئة الله تعالى – نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – أيده الله – صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع يوم بعد غدٍ الأربعاء وتنظمه وزارة الحرس الوطني.
وأطلع سمو ولي العهد المجلس على فحوى محادثاته مع دولة رئيس وزراء جمهورية مصر العربية الدكتور حازم الببلاوي , منوها بما يجمع البلدين والشعبين الشقيقين من علاقة أخوية متينة.
وأوضح معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء عبر عن بالغ تعازيه ومواساته لأسر وذوي المتوفين والمصابين، جراء حادث الحريق المؤسف الذي وقع في أحد فنادق المدينة المنورة السبت الماضي، داعياً للمتوفين بالرحمة والمغفرة، وللمصابين بالشفاء العاجل ، ولذويهم بالصبر والسلوان.

فبراير 10th, 2014

اكتب تعليق