سياحة حائل تختتم فعالياتها بالملتقى الاول لأثار المملكة
إبراهيم الجنيدي - المعالي نيوز

اختتم امس فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة حائل الفعاليات التي اطلقها بالتزامن مع انطلاقة ملتقى آثار المملكة العربية السعودية الأول الذي رعاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – في العاصمة الرياض، وذلك ضمن إطار خطة الهيئة العامة للسياحة في تنظيم عدد من الفعاليات المصاحبة للملتقى في كافة مناطق المملكة.وحظيت مدينة جبة بإطلاق فعاليات الرسوم الصخرية والاسر المنتجة والحرف والصناعات اليدوية وعروض الصوت والضوء والفنون الشعبية والهجن والهجانه ومتحف قصر النايف التي دشنها الاستاذ بدر بن حجر ابن ناحل رئيس مركز إمارة جبة بحضور المهندس فيصل بن خالد المدني مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة حائل ووجدت تفاعلا واقبالا كبيرين من قبل المواطنين والمقيمين والزوار وامتدت الفعاليات لتشتمل على عدد من المواقع الاثرية في منطقة حائل لتشتمل على فيد والشويمس من خلال تفعيل الرحلات السياحية بجولات سياحية بين المدن والقرى الاثرية عبر المسار السياحي بجبة وفيد اضافة لفعاليات المتاحف الخاصة في متحفي لقيت للماضي اثر ومتحف النايف بجبة لعرض المقتنيات والقطع الاثرية وعروض داخل المتحف من رسم وعرض منتجات حرفية ومعارض للحرف اليدوية في الجراند مول لعرض منتجات الحرفيات ورحلات عيش السعودية لمدينة جبة لحضور فعاليات ليالي جبة والقيام بجولة سياحية لزيارة موقع الفعاليات وزيارة المواقع الاثرية وورش العمل عن مواقع التراث العالمي (جبة،الشويمس) لمناقشة اهميتها ومعرض آثار المملكة في جامعة حائل التي قدمت عروض مصورة للرسومات الاثرية والرحلات السياحية لمدة 3 أيام.

و اوضح المهندس فيصل بن خالد المدني المدير العام لفرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في منطقة حائل ان المشاركة بالفعاليات جاءت بتوجيه من صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وهدفت لإحياء آثار المنطقة والمواقع التاريخية والسياحية وإبراز الحضارة الإسلامية وإبراز مواقع الآثار العالمية والتاريخية وإبراز السياحة والتراث والثقافة بمنطقة حائل وجذب أكبر عدد من الزوار لمنطقة حائل.

وجذبت عروض الصوت والضوء على جبال الرسوم الصخرية في جبال ام سنمان في جبة اقبالا كبيرا من قبل الزوار وشاهد الحضور عروض مرئية التي على الآثار التي لا تزال باقيه وتم تسجيلها في قائمة التراث العالمي باليونسكو ضمن مساعي الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في تعزيز الإرث التاريخي بالمملكة .

واسهمت جامعة حائل بتوجيه مباشر من معالي الدكتور خليل البراهيم مدير الجامعة بانجاح الفعاليات بتنظيم الشق العلمي من الفعاليات بتنظيم جملة من البرامج والفعاليات بالتنسيق مع فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة حائل.

وشملت البرامج والفعاليات التي اطلقتها جامعة حائل على معرض صور وفيلم عن آثار منطقة حائل عرض في بهو كلية العلوم بالجامعة وتنظيم ورش عمل “دور جامعة حائل في أبراز التراث الحضاري لمدينة فيد الأثرية” للدكتور سلامة أحمد فياض اضافة لـ” قرية قفار بحائل :قراءة أثرية تراثية” للأستاذ الدكتور عبدالعزيز محمود لعرج و”الأبل في التراث العربي القديم: حائل نموذجاً” للأستاذ الدكتور سليمان عبدالرحمن الذييب.

وقدم مدير عام هيئة السياحة والتراث الوطني بالمنطقة المهندس فيصل بن خالد المدني شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد، أمير منطقة حائل – رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة والشركاء على دعمهم في إنجاح هذه الفعاليات واظهارها بما يتناسب مع الحدث .

نوفمبر 8th, 2017

اكتب تعليق