تعليم حائل :نقل الدوام المدرسي لمدارس الـ60 و30 وكتيفة لمدارس اخرى.
المعالي نيوز - حائل

في أطار حرص الإدارة العامة للتعليم بمنطقة حائل على سلامة منسوبات وطالبات المدارس وافق الدكتور يوسف بن محمد الثويني المدير العام للتعليم بمنطقة حائل على توصيات اللجنة المختصة المبنية على خطابات قائدات مدارس الستين الابتدائية و الثلاثين الابتدائية ومدرسة متوسطة وثانوية كتيفة”بنات” الى مدارس أخرى .

وأصدر الدكتور يوسف بن محمد الثويني المدير العام للتعليم بمنطقة حائل قرارً يقضي بنقل الدوام المدرسي لمدارس الستين الابتدائية في حي المملكة إلى المدرسة الرابعة والثلاثين الابتدائية ونقل الدوام المدرسي للمدرسة الثلاثين الابتدائية إلى الابتدائية الثانية والعشرين ونقل الدوام المدرسي لمدرسة متوسطة وثانوية كتيفة”بنات” إلى مدرسة كتيفة الابتدائية “بنات”على أن يكون موعد الدراسة لمنسوبات وطالبات مدارس الستين الابتدائية ومتوسطة وثانوية كتيفة”بنات” في الفترة المسائية والدوام المدرسي للمدرسة الثلاثين الابتدائية مع الابتدائية الثانية والعشرين خلال الفترة الصباحية.

وأكد الدكتور يوسف بن محمد الثويني المدير العام للتعليم بمنطقة حائل على مكاتب التعليم التي تتبع لها المدارس وقائدات المدارس بضرورة استئناف الدراسة اعتبارا من يوم غدا الثلاثاء 10/3/1439هـ.

ويأتي ذلك كأجراء احترازي من قبل الادارة العامة للتعليم بمنطقة حائل والتاكد من سلامة المباني المدرسية ومدى سلامتها لاستقبال منسوبات المدارس والطالبات مع العلم أن كافة المباني المدرسية الحكومية التابعة للإدارة تخضع لصيانة دورية خاصة في فترات أجازات العطل الدراسية وأعادة تاهيل خلال الأجازة السنوية أو خلال العام الدراسي بعد نقل المدرسة إلى مقر آخر والزام ملاك المدارس الأهلية بإجراء الصيانة اللازمة للمباني المدرسية المستأجرة وفي حال عدم التجاوب تطبق الإجراءات المنظمة لذلك.

وأكد على متابعة ملاك المباني المستأجرة بمعالجة جميع التلفيات التي تعاني منها المباني ورفع تقارير أسبوعية عن الأعمال المنجزة في المدارس.

وتعتبر الإدارة العامة للتعليم بمنطقة حائل أولياء الأمور وكافة شرائح المجتمع شريك رئيس للإدارة التعليمية في تأدية رسالتها وتهيئة البيئة المدرسية المناسبة للتعلم وتتكامل الإدارة معهم في الحرص على سلامة ابنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات وتسعد باستقبال أي ملاحظة ترد على المدارس عبر وسائل التواصل المتاحة.

نوفمبر 27th, 2017

اكتب تعليق