على هامش المؤتمر الدولي الحادي والثلاثين لدول أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي في البرازيل : نائب وزير الشؤون الإسلامية يلتقي القائم بالأعمال السعودي .. ومستشار الرئيس الفلسطيني
المعالي نيوز - البرازيل

استقبل معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، في مقر إقامته بمدينة ساو باولو البرازيلية، القائم بالأعمال بالنيابة في سفارة المملكة العربية السعودية لدى جمهورية البرازيل الاتحادية الأستاذ محمد عبدالحميد خان.
وفي مستهل اللقاء، رحب معالي الدكتور توفيق السديري بالأستاذ محمد عبدالحميد خان، واستعرضا دور السفارة في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وخدمة الدعوة إلى الله، وسبل تعزيز التعاون البناء بين المملكة العربية السعودية والجمعيات الإسلامية في جمهورية البرازيل الاتحادية.
وأكد السديري أن سفارات المملكة في الخارج تعكس رسالتها وسياستها الراسخة في نشر القيم والتعاون البناء مع كافة الدول فيما يحقق الأمن والسلام والتعايش.
من جانبه، أكد الأستاذ محمد خان حرص السفارة على متابعة جميع الموضوعات ذات الاهتمام الإسلامي، والتنسيق المستمر مع الشخصيات والقيادات الإسلامية في البرازيل .. مثنياً على مشاركة وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ورعاية شؤون الجالية المسلمة من خلال عقد المؤتمرات والندوات، ومنوها ــ بذات الشأن ــ برئاسة معاليه لوفد المملكة في أعمال المؤتمر، ومتابعته لكل الجلسات القائمة، والأثر الإيجابي لرعاية المملكة للمؤتمر.
كما استقبل معالي الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية وقاضي قضاة فلسطين الدكتور محمود الهباش، والوفد المرافق له.
وأكد معاليه ــ أثناء الاستقبال ــ عناية المملكة ودعمها لقضية العرب والمسلمين الأولى، قضية فلسطين، ومساندتها في المحافل الدولية على مختلف الأصعدة سواء بشكل مباشر أو عبر المنظمات الدولية، مشيراً إلى أن هذا يأتي انطلاقاً من موقفها الثابت في الدفاع عن الحقوق الشرعية للفلسطينيين في استعادة أرضهم، ومقدساتهم، خصوصاً المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين.
من جانبه، وصف الدكتور محمود الهباش مواقف المملكة العربية السعودية تجاه قضية فلسطين بالمواقف الخالدة التي سطرها التاريخ بمداد من نور، وأن ما تقوم به المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين متأصل في سياستها القائمة على تصدير الخير للعالم، منوهاً برعاية المملكة للمؤتمر الحادي والثلاثين لمسلمي أمريكا اللاتينية ودول البحر الكاريبي، وسعيها للمحافظة على القيم العربية والإسلامية، والحفاظ على الهوية الإسلامية.

نوفمبر 25th, 2018

اكتب تعليق