الرياض تتصدر مشاهدة خدمات الفيديو عبر الانترنت من “ستارز بلاي” بـ47%
عبدالله عنايت - المعالي نيوز

كشف تقرير إحصائي حديث صادر حديثًا، تصدر الرياض مدن المملكة المختلفة بـنسبة 47% وذلك ضمن إطار الأكثر مشاهدة لخدمة الفيديو تحت الطلب لدى منصة “ستارزبلاي”، فيما جاءت جدة في المرتبة الثانية بـ 25,6%، والدمام ثالثًا بـ 10%، وتوزعت باقي النسبة على المدن الأخرى.   

وأشار معاذ شيخ، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك في “ستارز بلاي”، أن المشاهدين السعوديين يعدون من أكثر دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا استهلاكًا للمحتوى، وقال :” تحتل المنصة مركز الصدارة في سوق خدمات بث الفيديو عبر الإنترنت بنسبة 26%، متفوقةً بذلك على شبكة “نتفليكس” التي حققت نسبة 18% و”آي فلكس” بنسبة 7%”، كما تتصدر “ستارز بلاي” سوق المنطقة من حيث الإيرادات أيضاً بنسبة 28%، تليها “نتفليكس” بنسبة 21%”. 

وأضاف ” نجحت الشركة في تنفيذ استراتيجية عمل تركز على بناء الشراكات مع شركات الاتصالات ومشغلي خدمة التلفزيون المدفوع، وإنشاء نظام تسعير متنوع حسب كل منطقة، بالإضافة إلى تقديم محتوى محلي عالي الجودة وموائم بشكلٍ كبير لبعض مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد حققت هذه السياسة نجاحاً كبيراً، حيث شهدت اشتراكات “ستارزبلاي” نمواً مذهلاً بمعدل 112% بين 2015 و 2017“.

المحتوى الحصري

وذكر معاذ شيخ، أن “ستارز بلاي” قدمت عدداً هائلاً من أفضل أفلام هوليوود وبوليوود والبرامج التلفزيونية الوثائقية، بالإضافة إلى المسلسلات الحصرية ومنها ما يُعرض بالتزامن مع وقت عرضها بالولايات المتحدة الأمريكية، كما قدمت محتوى نوعي من المسلسلات الجديدة ومواسم كاملة منها، بالإضافة إلى المحتوى الترفيهي للأطفال، وتتوفر الخدمة في 19 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بجودة ومشاهدة عالية الدقة بنظامي HD و4K، وصممت خدمة للمنطقة حيث زود  المحتوى بترجمة عربية، مع توفير الدبلجة العربية والفرنسية.

وتوفر المنصة الآلاف من الأفلام الهوليودية الرائجة، والأفلام الوثائقية والعروض الترفيهية للأطفال وخدمة مشاهدة العروض بذات وقت بثها في الولايات المتحدة، كما تقدم الخدمة آلاف العروض الاستثنائية، من ضمنها محتويات أصلية حصرية لمشتركي ’ستارز‘ مثل ’باور‘ و’آوت لاندر‘ و’سبارتاكوس‘ و’ذا وايت كوين‘.

فيما تتكون عروض “ستارز” المنتجة والعروض الحصرية. ولكننا نختلف عن تقديم محتوى يلبي احتياجات أسواق الشرق الأوسط خصيصاً، وللمرة الأولى السماح للمشاهدين بمشاهدة ساعات غير متقطعة من المحتوى العربي، ولديها مجموعة كبيرة ومتنوعة من المحتوى المحلي، وهو أحد الأسباب التي تجعل الناس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يفضلون هذه المشاهدة. السبب الثاني هو أن المغتربين الذين يعيشون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يرغبون في معرفة المزيد عن المحتوى المحلي.

وقد ظهرت “ستارز بلاي” لأول مرة منذ 4 سنوات، حيث تقدم خدمة الفيديو حسب الطلب في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي لا تزال حديثة العهد. وولد هذا الإصدار من خلال شراكة بين مجموعة “ستارز” ومجموعة “بارسيفال للترفيه” المدرجة في الولايات المتحدة، والتي تمثل أول تحرك لـ SVOD من قبل “ستارز”. وبعد إطلاقه بطريقة ميسرة، تم نشر الخدمة بالكامل في أنحاء المنطقة في أوائل عام 2016.

المسلسلات الحصرية

ويشكل مسلسل “الفايكنج” معلمًا مهمًا للمنصة، كما أنه يعد حجر الزاوية في قائمة ستارز بلاي الحصرية للعروض التلفزيونية والأفلام الحائزة على الجوائز العالمية، وبحسب القائمين على المنصة تجاوز عدد مشاهدات السعوديين لمواسم المسلسل الأربعة الماضية أكثر من 50 ألف يوم (ما يعادل مليون و200 ألف ساعه مشاهدة)، كما تسيدوا مشاهدته أيضاً على تطبيقات الهاتف الجوال، ويعود ذلك إلى الحبكة الفنية الدرامية وطبيعة عناصر الإثارة (الأكشن والدراما) التي بني عليها، مما جعله الأكثر طلباً للمشاهدة بالنسبة لهم.

من جهة أخرى حصل مسلسل “فايكنج”، خلال السنة الجارية على المرتبة الأولى من بين عموم المسلسلات المعروضة على “ستارز بلاي”، بضعف عدد مشاهدات المركز الثاني، كما أنه يعد واحدًا من أكثر المسلسلات طلباً على مستوى العالم، وكان له تأثير واسع على السوق لدرجة أنه أصبح الأول الذي يتم بثه على “ستارز بلاي”.

ديسمبر 17th, 2018

اكتب تعليق