نائب أمير القصيم يرعى ختام فعاليات الملتقى الدعوي الثاني ببريدة
متابعات ... واس

رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم مساء اليوم، ختام فعاليات الملتقى الدعوي الثاني الذي ينظمه المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالفايزية وذلك في ساحة البلدية غرب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة .
وفور وصول سموه مقر الملتقى اطلع على مشاركة الجهات الحكومية والخاصة من خلال المعارض التي تحاكي اهتمام الشباب وتوعيهم وتلامس أفكارهم كمعرض مكافحة المخدرات والتدخين ومعرض هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومعارض أخرى توعوية وصحية ، كما اطلع سموه على الفعاليات والبرامج والأنشطة التي يقدمها الملتقى لفئة الشباب ، كالفعاليات الرياضية والبرامج التوعوية والمحاضرات الدعوية والندوات الثقافية والأمسيات الشعرية والبرامج الإبتكارية والذكية والألعاب المسلية التي تحتوي طاقات الشباب واهتماماتهم .
عقب ذلك بدئ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم ألقى مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بمنطقة القصيم الشيخ سليمان الضالع كلمة رحب فيها بسمو نائب أمير منطقة القصيم والحضور ، مبيناً أن المكاتب التعاونية للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات المنتشرة في أنحاء المملكة تجد الاهتمام والمساعدة والدعم اللا محدود من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – .
وأكد الضالع أن هذه المكاتب لها دور فاعل وأثر واضح في دعوة المسلمين وتعليمهم الدين الصحيح الذي يقوم على اجتماع أهل السنة والجماعة وعلى الوسطية والاعتدال ، لافتاً النظر إلى أن هذه المكاتب لها الأثر الواضح في دعوة غير المسلمين إلى الإسلام وترغيبهم في دين الله وبيان محاسنه ، مما دعا الكثير منهم للدخول في الإسلام .
وأوضح الضالع أن هذه الملتقيات لها أهمية كبرى وأثر بالغ على المجتمع من خلال إبراز جهود الحكومة الرشيدة في مجال الدعوة والإرشاد ، وبناء الفرد والمجتمع في المجالات كافة ، مشيداً بمتابعة معالي وزير الشؤون الإسلامية الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ ، ودعم ومتابعة أمير منطقة القصيم وسمو نائبه .

فبراير 20th, 2014

اكتب تعليق